تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

رئيس الوزراء الفرنسي الاشتراكي الأسبق يتظاهر في مدريد ضد رئيس الوزراء الاسباني الاشتراكي

عبد المالك سلال
عبد المالك سلال تويتر

شارك مانويل فالس رئيس الوزراء الفرنسي الأسبق في مظاهرة حاشدة جابت شوارع مدريد يوم الأحد 10 فبراير – شباط 2019 إلى جانب شخصيات سياسية تابعة لأحزاب اليمين التقليدي واليمين المتطرف ضد رئيس الحكومة الاشتراكي الإسباني بيدرو سانشيز بسبب الحوار الذي يسعى هذا الأخير إلى الإبقاء عليه مع أنصار انفصال كاتولونيا عن إسبانيا.

إعلان

ويرى فالس وزعماء أحزاب اليمين التقليدي والمتطرف في إسبانيا أن هذه السياسة تشكل " خيانة للبلاد". وقال إنه قرر المشاركة في هذه المظاهرة " للدفاع عن الدستور ووحدة إسبانيا".

الملاحظ أن مانويل فالس تولى منصب رئيس الوزراء في فرنسا من 31 مارس 2014 إلى 6 ديسمبر 2016. وبعد فشله في فرض نفسه على الساحة السياسية الفرنسية بعد الانتخابات الرئاسية الماضية التي فاز في أعقابها إيمانويل ماكرون، عاد إلى برشلونة مسقط رأسه وقرر خوض الانتخابات البلدية في هذه المدينة على أمل كسب هذا الرهان.

وكان قد حصل على الجنسية الفرنسية عام 1982 وبنى كل مساره السياسي في فرنسا في صفوف الحزب الاشتراكي الفرنسي.  

  

 

 

                 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن