تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الدببة القطبية البيضاء تغزو المناطق المأهولة شمال روسيا هرباً من الاحترار العالمي

رويترز

تواجه مجموعة جزر أرخبيل نوفايا زيمليا الروسي مؤخراً "غزواً" من قبل الدببة القطبية البيضاء التي تهرب بشكل متزايد من الاحترار العالمي وذوبان الجليد وبحثاً عن الغذاء.

إعلان

وبحسب تقرير لهيئة الإذاعة البريطانية، فإن الدببة البيضاء الشهيرة "تزور" المناطق المأهولة بالسكان وبينها هذا الأرخبيل الروسي الذي يبلغ عدد سكانه 3000 نسمة ويقع بين بحر كارا وبحر بارينتس في المحيط المتجمد الشمالي أقصى شمال روسيا.

وفي خليج بيلوشيا غوبا الذي يقع في الأرخبيل، شوهد 52 دباً قطبياً في الأماكن العامة بينها عشرة على الأقل باتت تقطع الخليج بشكل دائم، وسط عجز الشرطة والسلطات المحلية التي يحظر عليها القانون الروسي قتل الدببة.

وقال مسؤول الإدارة المحلية في الأرخبيل "أنا أعيش في نوفايا زيمليا منذ عام 1983. لم يحدث من قبل غزو مشابه هائل للدببة القطبية كهذا".

وتباطأت الحياة بالفعل في جزر الأرخبيل حيث يفضل السكان البقاء في منازلهم خوفاً من التعرض لهجوم الدببة. وبحسب نائب المسؤول المحلي فإن "روتين الحياة اليومي قد تعطل، والآباء ليسوا مستعدين للسماح لأطفالهم بالذهاب إلى المدرسة أو إلى الحضانة".

ويبدو أن فريقاً من المتخصصين تابع لوزارة الدفاع الروسية سيصل إلى المكان الثلاثاء 12 فبراير/شباط 2019 سيعملون على تخدير الدببة ونقلها بالطائرات في رحلة تستغرق ساعتين أو ثلاثاً إلى الطرف الشمالي من الأرخبيل.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن