تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

ثلوج موسكو تحطم رقماً قياسياً وتبلغ أكبر مستوى منذ 140 عاماً

رويترز

ألغيت عشرات الرحلات بسبب تساقط نسبة قياسية من الثلوج في موسكو وصلت سماكتها إلى 36 سنتيمتراً ليل الثلاثاء الأربعاء.

إعلان

وأفادت وكالة الأنباء الروسية "ريا نوفوستي" نقلا عن خدمات الأرصاد الجوية في العاصمة الروسية، بـ "تسجيل رقم قياسي جديد للمتساقطات خلال 140 عاماً من جمع البيانات ذات الصلة في موسكو وتحطيم الرقم القياسي السابق الذي يعود إلى شتاء العام 1995".

وكشف مركز الأرصاد الجوية "فوبوس" على موقعه الإلكتروني أن الثلوج غطّت موسكو بطبقة سماكتها 36 سنتيمتراً، مضيفاً أن "وتيرة تساقط الثلوج ستتراجع خلال المساء لتتوقف نهائياً في الليل". ورغم سوء الأحوال الجوية، استمرت خدمات النقل العامة بالعمل بشكل طبيعي، وكانت المحطات الرئيسية أكثر ازدحاماً بقليل من المعتاد.

وتأثرت المطارات بهذه الثلوج الكثيفة، فقد قررت شركة "ايروفلوت" الوطنية إلغاء حوالى 70 رحلة جوية من مطار شيريميتييفو الروسي وإليه، كما تأخرت عشرات الرحلات الأربعاء. وقد عرضت قنوات روسية مشاهد  للآلات الخاصة بإزالة الثلوج التي تعمل في موسكو حيث عهدت الخدمات البلدية التعامل مع مثل هذه المتساقطات الثلجية. ويشارك في تلك العمليات 60 ألف عنصر و14 ألف آلة، إضافة إلى عمال من شركات خاصة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.