تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

ميغن زوجة الأمير هاري متهمة بالبذخ

( أ ف ب)

أثارت رحلة ذات تكاليف مرتفعة قامت بها ميغن ماركل، زوجة الأمير هاري، إلى نيويورك موجة انتقادات في بريطانيا، إذ أدّت كلفة حفل منظّم لتقديم الهدايا لميغن الحامل إلى امتعاض البريطانيين، حتى لو لم تسدّد المصاريف من ضرائبهم.

إعلان

وقد بلغت تكلفة الجناح الذي أقيمت فيه الحفلة في فندق "ذي مارك" 75 ألف دولار في الليلة الواحدة، بحسب الصحافة البريطانية، وسافرت ميغن الحامل في شهرها السابع إلى بريطانيا بطائرة خاصة، علما أنها من أنصار الدفاع عن البيئة، وقالت صحيفة "ديلي ميل"، الصادرة يوم الجمعة 22/2، "هل يجوز أن يكون المرء مناصرا للقضايا الاجتماعية في العلن وأن يعيش على طريقة الأباطرة الرومان في حياته الخاصة؟"، مع التساؤل عن رأي الملكة إليزابيث الثانية بهذه "الرحلة الباذخة".

كما أثارت هذه الرحلة استياء محبّي الممثلة الأميركية السابقة، وأشارت صحيفة "ذي تايمز" المحافظة من جهتها إلى أن موجة الاستنكار هذه قد يكون سببها سوء تفاهم ثقافي، "فبالنسبة لبعض البريطانيين، قد تكون فكرة حفلة (بايبي شاوور) هذه التي يغدق فيها الأصدقاء الهدايا على المرأة الحامل والسائدة في الثقافة الأميركية، غير ملائمة بكلّ بساطة".

وقد توافد النجوم، يوم الأربعاء 20/2، إلى الفندق الفخم في نيويورك محمّلين بالهدايا للطفل الذي سيحتّل المرتبة السابعة في ترتيب خلافة العرش البريطاني، ومن بينهم المحامية أمل كلوني ولاعبة كرة المضرب.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.