تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تعتزمان "وقف" مناورات عسكرية مهمة

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب-رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلن مسؤول أميركي يوم الجمعة 02 مارس 2019 أنّ الولايات المتّحدة وكوريا الجنوبيّة تعتزمان "وقف" مناوراتهما العسكريّة السنويّة المشتركة، في وقت يُواصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب جهوده لتحسين العلاقات مع كوريا الشماليّة.

إعلان

وجاءت تصريحات المسؤول الأميركي الذي اشترط عدم كشف هوّيته، بعد يومين من قمّة بين ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون في هانوي لم تُسفر عن أيّ اتّفاق. غير أنّ كلا الطرفين راغب في إبقاء باب الحوار مفتوحًا.

وكان موقع "إن بي سي نيوز" الأميركي قد نقل في وقت سابق عن مسوؤلَين دفاعيَين أميركيين أنّه تمّ تأجيل مناورات "فول إيغل" العسكريّة التي تُجرى عادةً في الربيع.

وتُثير المناورات العسكريّة المشتركة التي يُنظّمها الحليفان بانتظام، غضب بيونغ يانغ التي ترى فيها تهديدًا لها.

في السابق، كان مئتا ألف جنديّ من كوريا الجنوبيّة وزهاء 30 ألف جنديّ أميركي يشاركون في مناورات "فول إيغل" و"كي ريسولف" العسكريّة المشتركة.

لكن منذ أوّل قمّة بين ترامب وكيم في سنغافورة في حزيران/يونيو، قلّصت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أو ألغتا تدريبات عسكريّة مشتركة عدّة، ولم تعد القاذفات الأميركية تحلّق فوق كوريا الجنوبية.

واشتكى الرئيس الأميركي مرارًا من كلفة هذه التدريبات.

وأشارت "إن بي سي" إلى أنّ التدريبات السنويّة سيُستعاض عنها بمناورات "محصورة وأكثر ارتباطاً بالمهمّة".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.