تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

تايوان: على الصين أن تأسف على قمع احتجاجات تيانانمين وتبادر إلى إصلاحات ديمقراطية

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | رويترز
2 دقائق

قالت الحكومة التايوانية الاثنين 2 حزيران 2019 قبل حلول ذكرى مرور 30 عاما على قمع الاحتجاجات في ميدان تيانانمين بالعاصمة الصينية بكين إنه يجب على الصين أن ”تأسف بشكل صادق“ على هذا القمع الدامي وتشجيع الإصلاحات الديمقراطية.

إعلان

ويحل يوم الثلاثاء ذكرى مرور 30 عاما على إطلاق القوات الصينية النار لإنهاء اضطرابات كان يقودها طلاب. وتحظر السلطات الصينية أي إحياء علني لذكرى هذا الحدث في البر الرئيسي ولم تعلن مطلقا العدد الكامل للقتلى الذين سقطوا خلاله. وتقول تقديرات لجماعات لحقوق الإنسان وشهود أن العدد يتراوح بين عدة مئات وعدة آلاف.وقال مجلس شؤون البر الرئيسي في تايوان في بيان من المرجح أن يثير غضب الصين ”على الصين أن تأسف بشكل صادق على حادث 4 يونيو وأن تبادر بالدفع من أجل إجراء إصلاحات ديمقراطية.

” وننصح بشكل جدي السلطات الصينية على مواجهة هذا الخطأ التاريخي وأن تعتذر بشكل صادق بأسرع ما يمكن“. وقال المجلس إن بكين روت أكاذيب للتستر على أحداث 1989 وتشويه الحقيقة. وكان وزير الدفاع الصيني وي فنغ خه قد قال يوم الأحد إن القمع الدامي للمحتجين في ميدان تيانانمين والمناطق المحيطة به قبل 30 عاما كان هو القرار ”السليم“ مشيرا إلى ”استقرار“ البلاد منذ ذلك الوقت.

وفي رد على سؤال في منتدى شانجري-لا الأمني في سنغافورة بعد كلمة اتسمت بالتشدد بشأن الصين والتعاون الأمني الدولي وصف هذه الاحتجاجات بأنها ”اضطراب“ سياسي. وقال وي إن احتجاجات تيانانمين كانت ”اضطرابا سياسيا تعين على الحكومة المركزية اخماده وهذه كانت السياسة السليمة. ”وبسبب هذا تتمتع الصين بالاستقرار وإذا زرتم الصين يمكنكم تفهم هذا الجزء من التاريخ“.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.