تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رياضة

الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يشرح كيفية استعمال تقنية الفيديو بعد الجدل حول ضربات الجزاء

حكم مبارة سان جرمان ومانشستر يونايتيد يستعين بـ"الفار" (أ ف ب)

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يوم الجمعة 8 مارس 2019 إن لمسة يد بريسنيل كيمبمبي التي قادت مانشستر يونايتد للفوز 3-1 على ملعب باريس سان جرمان في دوري الأبطال كانت "فرصة خطيرة" للفريق الضيف وأن ضربة الجزاء صحيحة.

إعلان

أصدر منظمو البطولة بيانا عبر موقع الاتحاد على الإنترنت يشرح بالتفصيل دور تقنية حكم الفيديو المساعد بعدما قامت هذه التقنية بدور حاسم خلال مباريات إياب دور الستة عشر لدوري الأبطال. وكان قرار لمس الكرة لذراع كيمبمبي مدافع سان جيرمان داخل منطقة الجزاء إثر تسديدة من ديوجو دالوت لاعب مانشستر يونايتد واحتساب ركلة جزاء عقب الاستعانة بتقنية الفيديو الأكثر إثارة الجدل.

وسجل ماركوس راشفورد ركلة جزاء احتسبها الحكم في الوقت المحتسب بدل الضائع ليكمل يونايتد واحدة من أكثر المباريات إثارة وعودة في النتيجة خلال تاريخ البطولة.

وأضاف البيان "بعد فحص مختلف الزوايا المتاحة للحكم عرض حكم الفيديو إعادة ميدانية لما حدث داخل منطقة الجزاء.

"بعد مراجعة ما تم خلال اللعبة أكد الحكم أن المسافة التي قطعتها الكرة قبل أن ترتطم بذراع المدافع لم تكن قصيرة وتأثيرها قد يكون غير متوقع.

"ذراع المدافع لم تكن قريبة من جسمه ما يجعل جسمه أكبر مما أدى إلى توقف الكرة عن الاتجاه نحو المرمى. لذلك احتسب الحكم ركلة جزاء".

واستفاد بورتو البرتغالي أيضا من قرارين لحكم الفيديو خلال فوزه 3-1 على روما بعد وقت إضافي.

وحصل بورتو على ركلة جزاء في الدقيقة 117 بسبب تدخل من أليساندرو فلورينتسي ضد فرناندو لاعب بورتو.

وقال الاتحاد القاري إن حكم الساحة أكد لحكم الفيديو أنه لم يشاهد الواقعة وطلب مشاهدتها ما أدى إلى احتسابه ركلة الجزاء.

وبعد ذلك بقليل أعتقد روما أنه سيحصل على ركلة جزاء بداعي وجود دفع من موسى ماريجا ضد باتريك شيك لكن الاتحاد قال إن هذه اللعبة شاهدها الحكم ولم يحتسبها خطأ.

وأضاف الاتحاد القاري "حكم الفيديو فحص اللعبة بعناية ولم يجد أي دليل على وجود ركلة جزاء لروما".

وخلال مباراة ريال مدريد وأياكس أمستردام التي انتهت بفوز الفريق الهولندي 4-1 بدا أن الكرة تجاوزت الملعب قبل هدف دوسان تاديتش في مرمى الفريق الإسباني.

وقال الاتحاد القاري إنه لا توجد أدلة قاطعة على أن الكرة تجاوزت بالكامل خط الملعب عند فحص اللعبة بتقنية الفيديو.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.