تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

هل تمكنت إيران من اختراق هاتف المنافس الرئيسي لنتانياهو في الانتخابات الإسرائيلية؟

رويترز

نفت إيران اليوم الأربعاء تقريرا إعلاميا إسرائيليا يفيد بأن مخابراتها اخترقت الهاتف المحمول لبيني جانتس أقوى منافسي رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الانتخابات التي تجري الشهر المقبل.

إعلان

ولم يؤكد جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي شين بيت أو ينفي الاختراق المزعوم، الذي نشرت قناة تلفزيونية إسرائيلية أول نبأ عنه. ونشر حزب ليكود الذي ينتمي له نتنياهو النبأ مرارا في محاولة لتصوير جانتس، القائد السابق للقوات المسلحة الإسرائيلية، باعتباره ضعيفا فيما يتعلق بالأمن وربما عرضة للابتزاز.

وأكد جانتس أن هاتفه تعرض للاختراق لكنه قال إنه لم يكن يضم أي معلومات حساسة. ولم يحمل إيران مسؤولية الاختراق. ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن بهرام قاسمي المتحدث باسم الخارجية رده على سؤال عن التقرير قائلا "مسؤولو النظام الإسرائيلي اعتادوا منذ فترة طويلة على نشر الأكاذيب". وأضاف "يستخدمون أدواتهم الدعائية لربط أي حدث في العالم بإيران".

وتابع قاسمي أن المزاعم جزء من "حرب نفسية" تشنها إسرائيل بهدف تأجيج العداء. والخصمان اللدودان منخرطان منذ فترة طويلة في حرب بالوكالة، إذ يعتقد على نطاق واسع أن إسرائيل والولايات المتحدة نشرتا برنامج ستوكسنت الخبيث الذي كُشف النقاب عنه في 2010 والذي خرب مكونات البرنامج النووي الإيراني.

وأظهر تقرير خاص نشرته رويترز في نوفمبر تشرين الثاني أن متسللين إيرانيين كانوا وراء عدة هجمات إلكترونية وحملات تضليل على الانترنت في السنوات الأخيرة إذ تحاول إيران تعزيز نفوذها في الشرق الأوسط وخارجه.

كما نفى قاسمي كذلك تقارير نشرتها وسائل إعلام أسترالية في فبراير شباط عن محاولات جرت انطلاقا من إيران لاختراق شبكة الكمبيوتر الخاصة بالبرلمان الاسترالي.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن