تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

مقاتلو تنظيم "الدولة الإسلامية" محاصرون على نهر الفرات بسوريا وطائرات حربية تحلق فوق الباغوز

رويترز

قال شاهد من رويترز إن طائرات حربية حلقت قرب الباغوز في شرق سوريا الأربعاء 20 آذار/مارس 2019، مع تشبث فلول تنظيم الدولة الإسلامية بشريط ضيق من الأرض على نهر الفرات في آخر محاولة للدفاع عن الأراضي التي يسيطرون عليها والتي تقلصت بشكل كبير.

إعلان

والهزيمة ستعني نهاية سيطرة التنظيم المتشدد في شرق سوريا بعد أن سيطر على أكثر من ثلث الأراضي في سوريا والعراق في مرحلة عام 2014 في إطار سعيه لإقامة دولة خلافة في المنطقة. وقالت قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة أمس الثلاثاء إنها طردت بقية مقاتلي التنظيم في بلدة الباغوز من معسكر مؤقت كان يمثل معظم الأراضي المتبقية التي يسيطر عليها التنظيم.

ولكن رغم أن السيطرة على الباغوز، القريبة من الحدود مع العراق، ستمثل نقطة مهمة في الحرب السورية التي دخلت عامها الثامن وفي الحرب على التنظيم المتشدد، فإن تنظيم الدولة الإسلامية ما زال يمثل تهديدا. وما زال مقاتلون من التنظيم مختبئين في الصحراء بوسط سوريا كما لجأ آخرون إلى العمل السري في مدن عراقية لشن حملة لزعزعة استقرار الحكومة. وقال مصطفى بالي المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية في وقت متأخر مساء أمس الثلاثاء إن الاشتباكات مع المتشددين عند نهر الفرات مستمرة "في جيوب متفرقة".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن