تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

السيسي يستقبل حفتر في القاهرة

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي/رويترز

استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، يوم الأحد 14/4، خليفة حفتر قائد قوات الجيش الوطني الليبي، الذي يسيطر على بنغازي والشرق الليبي، في قصر الاتحادية في القاهرة لبحث تطورات الوضع في ليبيا، وفق ما أعلنه المتحدث باسم الرئاسة المصرية، دون ان يعطي تفاصيل أخرى.

إعلان

ويأتي هذا اللقاء بعد عشرة أيام من إطلاق حفتر لقواته في هجوم على العاصمة الليبية طرابلس، حيث مقر حكومة فايز السراج المعترف بها دوليا، والتي لم تسقط حتى هذا التاريخ بيد قوات حفتر.

القاهرة التي تدعم خليفة حفتر سياسيا وعسكريا، كانت قد أعربت، في بيان صادر عن وزارة الخارجية المصرية، عن بالغ القلق من الاشتباكات التي اندلعت في عدد من المناطق الليبية، مناشداً جميع الأطراف ضبط النفس ووقف التصعيد، وأكد البيان على موقف مصر الثابت والقائم على دعم جهود الأمم المتحدة، والتمسُّك بالحل السياسي كخيار وحيد للحفاظ على ليبيا، وضمان سلامة ووحدة أراضيها، وحماية مقدرات شعبها وثرواته من أي سوء.

كما دعت الخارجية المصرية إلى ضرورة مواصلة مكافحة الإرهاب، واجتثاثه من كافة الأراضي الليبية، ويتهم خليفة حفتر حكومة الوفاق، برئاسة السراج، بإيواء إرهابيين من القاعدة وتنظيمات متطرفة أخرى

وتعتمد حكومة الوفاق الوطني، التي أُعلنت في مارس/آذار 2016 برئاسة فايز السراج، على مجموعة ميليشيات من أجل الحماية وضبط الأمن، وتقوم هذه الميليشيات بعدد من الأنشطة، تشبه دور قوات الأمن وحماية المؤسسات، وتصل إلى ترحيل المنافسين في الأراضي التي يتم الاستيلاء عليها، والضغط على المؤسسات المالية.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن