تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

ماكرون يرى في حريق كاتدرائية نوتردام جزءا من احتراق الهوية الفرنسية وميركل تعتبرها جزءا من الثقافة الأوروبية

/رويترز

أكد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يوم الاثنين 15 نيسان/أبريل 2019 أنه يشاطر "الأمّة بكاملها آلامها" بسبب حريق كاتدرائية نوتردام مبديا "تضامنه مع جميع الكاثوليك وجميع الفرنسيين".

إعلان

كتب ماكرون على تويتر "نوتردام دو باري تحترق. أمة بكاملها تتألم. تضامن مع جميع الكاثوليك وجميع الفرنسيين. على غرار جميع مواطنيّ، انا حزين هذا المساء لرؤية جزء منا يحترق".

من جهتها،أكدت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الاثنين ان كاتدرائية نوتردام في باريس التي تتعرض لحريق كبير تشكل "رمزا لفرنسا" و"لثقافتنا الاوروبية".
كتب شتيفن سيبرت المتحدث باسم ميركل على تويتر ان "هذه المشاهد الرهيبة للنار تلتهم نوتردام تؤلمنا. نوتردام هي رمز لفرنسا ولثقافتنا الاوروبية. نحن متضامنون مع اصدقائنا الفرنسيين".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن