تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

هل استخدمت السعودية والإمارات معدات عسكرية فرنسيّة الصنع في هجمات التحالف باليمن؟

أ ف ب

قالت عدة وسائل إعلام فرنسية إن تقريراً عسكرياً سريّاً تم تسليمه إلى الرئيس إيمانويل ماكرون ويتضمن تفاصيل استخدام السعودية والإمارات لأسلحة فرنسية في حربهما في اليمن

إعلان

نشرت وسائل إعلام استقصائية فرنسية الاثنين 15 نيسان/أبريل 2019 عدة وثائق قيل إنها من المستندات الفرنسية الدفاعية السرية تكشف عن عقود أسلحة تم إبرامها بين فرنسا من جهة والسعودية والإمارات من جهة أخرى بالإضافة إلى تفاصيل المعدات العسكرية الفرنسية التي تستخدم في حرب اليمن.

وتوضح إحدى الخرائط التي تضمنها تقرير مديرية الاستخبارات العسكرية وسلم إلى ماكرون في تشرين الأول/أكتوبر 2018 أن 48 مدفعاً فرنسياً من طراز "قيصر" تتمركز في السعودية قد استخدمت في دعم القوات الموالية للتحالف الذي تقوده السعودية في اليمن.

وقال فريق البحث الاستقصائي في مؤسسة Disclose الإعلامية التي نشرت التقرير إن دبابات فرنسية من طراز "لوكلير" تم نشرها في اليمن شاركت في العديد من العمليات الهجومية الرئيسية للتحالف وخاصة معارك الحديدة، الأمر الذي يتناقض مع الرواية الفرنسية الرسمية التي تفيد بأن المعدات المباعة إلى السعودية لن تستخدم إلا لأغراض دفاعية.

وتظهر صور أخرى وجود مقاتلات من طراز ميراج وطائرات إيرباصللتزود بالوقود وطائرات هليكوبتر من طراز "كوغار" بالإضافة إلى سفن عسكرية من صنع فرنسي تتمركز في القاعدة العسكرية الإماراتية في ميناء عصب بأريتيريا.

وزيرة الجيوش الفرنسية فلورنس بارلي صرحت في مقابلة إذاعية في 20 كانون الثاني/يناير 2019 إنها لا تعلم "علم الحقيقة في ما إذا كانت الأسلحة (الفرنسية) تُستخدم مباشرة في هذا النزاع"، رغم أن المعلومات الاستقصائية تقول بأن التقارير الدفاعية السرية كانت تصلها أولاً بأول بالإضافة إلى وزير الخارجية جان إيف لودريان.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.