تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

هجوم على وزارة الاتصالات في وسط كابول

عناصر أمن أفغان ينتشرون في محيط هجوم انتحاري في كابول في 9 أيلول/سبتمبر 2018
عناصر أمن أفغان ينتشرون في محيط هجوم انتحاري في كابول في 9 أيلول/سبتمبر 2018 /france 24

قال مسؤولون أفغان إن انفجارا وقع في وسط العاصمة كابول، يوم السبت 20/4، وتمكن مهاجمون مجهولون من الدخول على ما يبدو مبنى متعدد الطوابق، يضم وزارة الاتصالات حيث يشتبكون مع قوات الأمن.

إعلان

ترددت أصوات إطلاق النار بوضوح، في وسط المدينة، لكن قوات الأمن طوقت المنطقة المحيطة بالمكان، وأكد المتحدث باسم وزارة الداخلية نصرت رحيمي إطلاق النار حول وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

وقال مسؤول أمني، طلب عدم ذكر اسمه، إن الانفجار نتج، على ما يبدو، عن تفجير انتحاري عند مدخل الوزارة، ولم تؤكد الشرطة الأفغانية ذلك كما لم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم، ولكن محطة (طلوع نيوز) ذكرت، نقلا عن شاهد، أن المهاجمين يشتبكون على ما يبدو مع قوات الأمن في الطابق الأول من مقر الوزارة.

ووقع هذا الانفجار، أيضا، بالقرب من فندق سيرينا شديد التحصين وهو أحد الفنادق القليلة التي لا يزال الزوار الأجانب يستخدمونها في إحدى المناطق التجارية الرئيسية في المدينة.

ويأتي انفجار السبت بعد شهور من الهدوء النسبي في كابول، تزامنا مع إجراء محادثات بين الولايات المتحدة ومسؤولي حركة طالبان بهدف فتح الطريق أمام مفاوضات سلام رسمية لإنهاء الحرب المستمرة منذ ما يربو على 17 عاما في أفغانستان، ولكن الهجوم يأتي، أيضا، بعد أيام من إلغاء اجتماع بين مسؤولين من طالبان وساسة أفغان وممثلين للمجتمع المدني كان مقررا في قطر.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.