تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السعودية

السعودية تفرج عن خادمتين إندونيسيتين دينتا بممارسة السحر

الشرطة السعودية

ذكرت وزارة الخارجية الاندونيسية أن خادمتين اندونيسيتين محكوما عليهما بالإعدام في السعودية بعد ادانتهما بممارسة السحر ضد عائلات مستخدميهما في المملكة، عادتا إلى البلاد الأربعاء 24 نيسان – أبريل 2019 بعد تخفيف الحكم.

إعلان

ووصلت سومارتيني ووارناه إلى جاكرتا بعد قضاء أكثر من عشر سنوات في السجون السعودية، بحسب ما صرح لالو محمد اقبال المسؤول البارز في الوزارة لوكالة فرانس برس.

وكانت محكمة في الرياض حكمت على المرأتين بالإعدام في 2009، إلا أنه تم تخفيف الحكم عليهما في 2019 بعد سنوات من التفاوض بين جاكرتا والسعودية.

وصرح اغوس مفتوح ابي جبريل سفير اندونيسيا في السعودية لفرانس برس "بعد اجراء مفاوضات صعبة، تمكنت السفارة من اقناع الحكومة السعودية بإعادة المرأتين إلى بلدهما".

وتعتبر السعودية من أكثر الدول التي تطبّق أحكام الاعدام بتهم التورط بأعمال ارهابية او جرائم قتل او اغتصاب او اتجار بالمخدرات.

وأعدمت السعودية مئة شخص على الأقل في مختلف القضايا منذ بداية السنة الحالية، بحسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس استنادا إلى بيانات نشرتها وكالة الأنباء الرسمية.

واتهمت سومارتيني بجعل ابن مستخدمها البالغ من العمر 17 عاما يختفي بفعل السحر الأسود، رغم العثور عليه حيا في وقت لاحق.

أما وارناه فقد اتهمت بسحر زوجة مستخدمها الأولى وجعلتها تعاني من مرض غامض، بحسب الاعلام الاندونيسي.

واشتكت اندونيسيا من معاملة مواطنيها العاملين في الخارج، وفي 2015 حظرت سفر الخادمات إلى 21 دولة في الشرق الأوسط.

وقدمت اندونيسيا احتجاجا للسعودية بعدما اعدمت خادمة اندونيسية بدون ابلاغ عائلاتها أو موظفي القنصلية في تشرين الأول/أكتوبر العام الماضي.

وحكم عليها بالإعدام لقتلها مستخدمها. إلا أنها قالت إنها فعلت ذلك دفاعا عن نفسها بعد تعرضها لاعتداء جنسي.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن