تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رياضة - قطر

لماذا تفكر قطر في ترك باريس سان جرمان؟

الأمير تميم بن حمد آل ثاني ( رويترز)

في تقرير نشر في صحيفة "لوباريزيان" الفرنسية في عددها الصادر يوم الخميس 2 مايو 2019 أفادت الصحيفة بأن أمير قطر يفكر في ترك نادي سان جرمان وسحب استثماراته.

إعلان

وقالت الصحيفة إن النتائج المخيبة التي حققها النادي الباريسي رغم الأموال الكبيرة التي ضخت فيه هي التي قد تدفع الأمير تميم بن حمد آل ثاني في التخلي بشكل كامل عن باريس سان جرمان بعد مونديال قطر 2022.

وأضافت أن الأمير يشعر بالقلق من جراء الانتقادات الشديدة التي يتلقاها النادي الباريسي ورئيسه ناصر الخليفي. رئيس نادي ليون جان ميشال أولاس كان قد انتقد القطريين منذ وصولهم إلى نادي العاصمة الفرنسية معتبرا أن دولة قطر هي التي تملك النادي وهذا يتنافى بحسب رأيه مع الروح الرياضية لكرة القدم التي تعتبر أنه لا يمكن لأي ناد أن يكون تحت ملكية دولة معينة ووسيلة سياسية ودبلوماسية لهذه الدولة.

وتقول الصحيفة إنه رغم الأموال الطائلة التي تفوت 1.5 مليار يورو والتي تم إنفاقها منذ عام 2011، لم يستطع النادي تجاوز ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا خلال ثلاثة مواسم متتالية، وتعرض إلى "إهانات" تاريخية على يد برشلونة من خلال "الريمنوتادا" الشهيرة وعلى يد الريال وكرسيتيانو رونالدو، وأخير على يد الفريق البديل لمانشستر يونايتد هذا الموسم. هذه "الإهانات" قضّت بشكل كبير مضجع القطريين.

أشارت "لوباريزيان" إلى أن شركة "قطر للاستثمارات الرياضية" بدأت في مفاوضات مع نادي روما الإيطالي لشرائه غير أن رئيس النادي نفى ما أوردته الصحيفة الفرنسية وقال رئيسه إن النادي ليس للبيع.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.