تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

ماكرون يؤكد مجدداً "دعمه" للسراج ويدعو إلى وقف إطلاق النار في ليبيا

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رفقة فايز السراج أمام قصر الإليزيه بباريس يوم 8 مايو 2019 (رويترز)

أعلنت الرئاسة الفرنسية في بيان أن الرئيس إيمانويل ماكرون "أكد مجددا" يوم الأربعاء 8 مايو 2019 "دعم" فرنسا لرئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج.

إعلان

وأضاف بيان للرئاسة إثر اجتماع ماكرون والسراج بباريس أن الرئيس الفرنسي "حض" على وقف إطلاق النار "بلا شروط" في المعارك الدائرة منذ الرابع من نيسان/إبريل عندما شن المشير خليفة حفتر هجوماً للسيطرة على طرابلس،

واقترح ماكرون "أن يتم تحديد خط وقف إطلاق النار بإشراف دولي، لتحديد إطاره بدقة".

وتابع بيان الرئاسة الفرنسية "ان الجانبين اتفقا على أهمية توسيع الحوار وتعميقه مع مجمل مكونات الأمة الليبية في الشرق والجنوب والغرب، بما في ذلك المجتمع المدني".

واتهم السراج الذي يرأس الحكومة المعترف بها دوليا، في الأيام الأخيرة فرنسا بدعم المشير حفتر.

وهدف لقاء باريس خصوصا إلى توضيح انتقادات طرابلس التي تعتبرها باريس "غير مقبولة ولا أساس لها" بشأن دعم مفترض لحملة حفتر، كما أوضحت الرئاسة.

أما بشأن وقف إطلاق النار فان حكومة السراج رفضت حتى الآن أي اتفاق قبل انسحاب قوات المشير حفتر إلى المواقع التي كانت فيها قبل الهجوم.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.