تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رياضة

الدوري الإنكليزي الممتاز 2018-2019 موسم استثنائي

/تويتر

قوة البطولة الإنكليزية لكرة القدم فرضت واقعاً جديداً على أوروبا بعد الهيمنة على مستوى بطولتي الأندية في القارة والظهور بأربعة فرق في المحطتين الختاميتين لدوري الأبطال واليوروبا ليغ حيث يشهد نهائي مدريد 2019 في التشامبيونزليج صراعاً على اللقب بين ليفربول الذي كان حاضراً في نهائي النسخة الماضية وتوتنهام هوتسبير .

إعلان

من جهتها تشهد بطولة اليوروبا ليغ صراعا بين عملاقي لندن آرسنال وتشيلسي على لقب البطولة .

هذا التوهج الخارجي هو إنعكاس لواقع البطولة المحلية التي وصلت الى محطتها الآخيرة الأحد 12مايو 2019 دون أن يحسم أمر اللقب في صراع كبير بين مانشستر سيتي وليفربول حيث بقي الفارق بين الفريقين نقطة واحدة فقط حسمت في نهاية الأمر لرجال بيب غوارديولا على حساب الألماني يورغن كلوب. من جهة أخرى شهدت مباريات الفرق الكبيرة مع فرق الوسط والمؤخرة صراعاً كبيراً ولم يكن الفوز دائماً حليفاً للفريق الذي يضج بالنجوم خصوصاً في المباريات التي تلعب خارج الأرض حيث كان التنافس كبيراً مما ساهم في رفع المستوى العام للبطولة .

لقب الهداف لـمحمد صلاح/ اوباميانج / ساديو مانيه

شهدت البطولة الإنكليزية في هذا الموسم صراعاً كبيراً على الحذاء الذهبي الذي يمنح لهداف البطولة وكان ذلك بين اربعة لاعبين وهو عدد كبير مقارنة بالبطولات الاخرى كالدوري الإسباني الذي حسمه ميسي بفارق 13 هدف عن اقرب مطارديه قبل نهاية الموسم بجولتين والبطولة الفرنسية التي حسم لقب هدافها مبابيه بفارق 10 أهداف عن اقرب مطارديه .

دخل المصري محمد صلاح لاعب ليفربول وهداف الموسم الماضي الجولة الأخيرة برصيد 22 هدفاً متقدماً على الثلاثي ساديو مانيه واغويرو واوباميانج بفارق هدفين فقط حيث لم يسجل صلاح في مباراته الاخيرة امام ولفرهامبتون ليستغل ذلك المنافسين الآخرين ويسجل اوباميانج وساديو مانيه ثنائية لكل ليتساويا مع صلاح ويشترك الجميع في الحذاء الذهبي للموسم برصيد 22 هدفاً من جهته سجل اغويرو هدفاً ليصعد الى 21 مع العلم أن أحد أبرز هدافي البطولة هاري كين لاعب توتنهام غاب عن معظم مباريات فريقه هذا الموسم بسبب الإصابة .

هذا العدد من الشراكة على مستوى الهدافين لم يتحقق من قبل سوى مرة واحدة في موسم 1998/1997 عندما فاز باللقب مايكل اوين من ليفربول رفقة دايون ديلن من كوفنتري سيتي وكريس سوتون من بلاكبيرن روفرز .

 

الصراع على بطاقتي دوري الأبطال

شهد موسم 2018/2019 صراعاً على بطاقتي دوري ابطال أوروبا لصاحبي المركزين الثالث والرابع بين اربعة فرق حتى مراحل متأخرة من البطولة هذا العام توتنهام الذي أنهى الموسم رابعاً ب71 نقطة وتشيلسي الذي تقدم على منافسيه في اخر المراحل واستطاع الوصول الى 72 نقطة ليقتلع المركز الثالث من السبيرز وارسنال الذي أنهى الموسم في المركز الخامس وب٧٠ نقطة أمام مانشستر يونايتد الذي لم يحقق فوزاً منذ الأسبوع ال34 الأمر الذي دفع به الى المركز السادس برصيد 66 نقطة.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن