تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ليبيا

تنظيم "الدولة الإسلامية" يقتل حارسين في ليبيا

/أرشيف

تعرض حاجز أمني قرب حقل نفطي في جنوب ليبيا صباح السبت 18 مايو 2019 لهجوم تبناه تنظيم الدولة الإسلامية أدى إلى مقتل حارسين وخطف أربعة، في ثالث هجوم من نوعه للتنظيم خلال أسبوعين، بحسب مصادر عسكرية.

إعلان

  وقع الهجوم في منطقة الجفرة التي تبعد 650 كلم جنوب شرق طرابلس، وتسيطر عليها قوات موالية للمشير خليفة حفتر.

 وقال مصدر في قوات المشير حفتر لفرانس برس السبت إن "الهجوم الإرهابي في زلة ذبح فيه اثنان من الحراسات وخطف أربعة" .ولم يوضح ما اذا كان القتلى من العسكر ام من المدنيين المسلحين.

وتبعد زلة مسافة 150 كلم جنوب بلدة الجفرة.

وتضم الجفرة خمس بلدات هي سوكنة وهون ودان والفقهاء وزلة. وتتعرض الفقهاء وزلة لهجمات متكررة كونها قريبة من حقول نفطية ومن الطرق التي تربط الجنوب بالشمال الليبي.

من جهتها، أكدت شعبة الإعلام الحربي التابعة لقوات المشير حفتر، صدها هجوما إرهابيا استهدف حاجزا قرب الحقل النفطي.

وقالت في بيان على الفيسبوك "قواتكم المسلحة تتمكن من صد هجوم إرهابي غادر على بوابة حقل نفطي تابع لشركة زويتينة يقع ببلدة زلة جنوب ليبيا".

وشركة زويتينة التابعة للمؤسسة الوطنية الليبية للنفط هي الجهة المشغلة للحقل.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عبر وكالة "اعماق" الدعائية ان "جنود الخلافة هاجموا فجر اليوم حاجز بلدة زلة".

وكانت قوات حفتر شنت في منتصف كانون الثاني/يناير الماضي حملة عسكرية "لتطهير الجنوب من الجماعات الإرهابية والإجرامية"، أسفرت عن سيطرتها على جزء كبير من الجنوب الليبي الصحراوي بفضل تأييد القبائل المحلية.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن