تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

هل هي بوادر رحيل نيمار عن باريس سان جرمان؟

اللاعب مبابي بجانب نظيره نيمار-رويترز

غاب النجم البرازيلي نيمار يوم الخميس 23 مايو 2019 عن تدريب فريقه باريس سان جرمان المحتفظ بلقبه بطلا للدوري الفرنسي لكرة القدم، بحسب صحافي في وكالة فرانس برس، بينما أكد مدربه الألماني توماس توخل أنه لم يعطه الإذن بذلك، عشية المباراة الأخيرة هذا الموسم.

إعلان

وينفذ نيمار حاليا عقوبة بالايقاف لثلاث مباريات على خلفية مشادة مع أحد مشجعي رين بعد نهائي مسابقة كأس فرنسا الذي خسره فريقه، ما سيحول بالتالي دون مشاركته في مباراة فريقه ضد مضيفه رينس الجمعة في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة من الدوري المحلي.

وفي الحصة التدريبية التي أقامها الفريق اليوم، أفاد صحافي فرانس برس أن نيمار، أغلى لاعب في العالم، لم يكن بين زملائه على أرض الملعب.

وبحسب صحيفة "لو باريزيان"، فإن نيمار الذي شارك الأربعاء في حفل للنادي، توجه الى البرازيل للالتحاق بمنتخب بلاده الذي يستعد لخوض بطولة كوبا أميركا على أرضه والتي تنطلق في 14 حزيران/يونيو.

وفي حين لم يؤكد النادي ما أوردته الصحيفة، لوحظ أن مواطنَي نيمار تياغو سيلفا وماركينيوس كانا مشاركين في الحصة التدريبية الخميس.

وردا على سؤال عما اذا كان قد أجاز للاعب الغياب، قال توخل في مؤتمر صحافي "باريس سان جرمان حرر نيمار؟ (هذا الأمر) لم يحصل من قبلي"، مضيفا "هذا أمر ليس رياضيا، ولا يعود لي اتخاذ القرار بتحريره من عدمه".

هذا الوضع زاد التساؤلات الكثيرة عما إذا كان نيمار يرغب في مغادرة باريس سان جرمان والالتحاق بناد آخر من نوادي كرة القدم الكبرى في أوروبا.

وقد تزايدت هذه التساؤلات بعد أن فتح مبابي باب التكهنات بشأن مستقبله بإبدائه الأحد لدى تسمله جائزة أفضل لاعب في الدوري الفرنسي لموسم 2018-2019 رغبته بتولي مسؤوليات في سان جرمان "أو في مكان آخر"، ما دفع النادي للتأكيد في اليوم التالي أن علاقته بلاعبه البالغ من العمر 20 عاما "ستستمر في الموسم المقبل".

و برز مبابي في الموسمين الماضيين، وبات رمز الجيل الجديد لكرة القدم الفرنسية، لاسيما من خلال مساهمته في منح بلاده لقبها الثاني في نهائيات كأس العالم، وذلك بالتتويج بمونديال روسيا 2018.

سطع نجمه بداية مع فريق موناكو حيث أحرز لقب الدوري المحلي عام 2017، قبل أن ينتقل في صيف العام ذاته الى نادي العاصمة بصفقة قدرت قيمتها بـ 180 مليون يورو، جعلت منه ثاني أغلى لاعب في تاريخ اللعبة بعد زميله البرازيلي نيمار القادم في الصيف ذاته من برشلونة الإسباني لقاء 222 مليون يورو.

ورجحت تقارير صحافية فرنسية أن يكون أحد أسباب ما أدلى به مبابي، سعيه الى أن يصبح "القائد" الفعلي للفريق على حساب نيمار.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن