تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

الجيش الإسرائيلي يكتشف نفقاً بين إٍسرائيل ولبنان بعمق 80 متراً ويتهم "حزب الله"

أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

عرض الجيش الإسرائيلي الاثنين 3 حزيران 2019 لقطات من داخل نفق معقد يمتد من لبنان إلى شمال إسرائيل على عمق كبير تحت الأرض قائلا إنه كان مخصصا لمتشددي جماعة حزب الله اللبنانية.

إعلان

ويعج النفق بأسلاك كهربائية وصناديق التحكم في التيار الكهربائي ومعدات اتصالات. وقال متحدث باسم الجيش إن بداية النفق على بعد كيلومتر تقريبا داخل لبنان ويصل في عمقه إلى نحو 80 مترا، وهو ارتفاع مبنى من 22 طابقا تقريبا، عند دخوله إسرائيل قرب بلدة زرعيت.

وقال الجيش إنه اكتشف النفق في وقت سابق من العام خلال عملية عسكرية عثر فيها على عدد من الأنفاق الهجومية التي حفرها حزب الله المدعوم من إيران مضيفا أنه قد تم إغلاقها.

وفي رده على العملية الإسرائيلية، قال الأمين العام لحزب الله في يناير كانون الثاني إن الجماعة استطاعت دخول اسرائيل لسنوات، لكنه لم يقر بأنها المسؤولة عن حفر الأنفاق.

ودارت آخر حرب بين إسرائيل وحزب الله في عام 2006. ورغم تبادلهما الضربات داخل سوريا وفي هضبة الجولان المحتلة إلا أن الحدود الإسرائيلية اللبنانية هادئة إلى حد بعيد.

وتنظر إسرائيل لإيران باعتبارها أكبر خصم لها، وتعتبر جماعة حزب الله التهديد الرئيسي على حدودها. وشنت إسرائيل حملة ضربات عسكرية متزايدة ضدهما في سوريا حيث يقاتلان في الحرب السورية إلى جانب حكومة دمشق.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.