تخطي إلى المحتوى الرئيسي
دوري أبطال إفريقيا 2019

تونس: مباراة الترجي والوداد تتحول إلى قضية وطنية

مشهد من مباراة الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي في رادس يوم 31 مايو 2019 (أ ف ب)

في تونس خرجت قضية مباراة الترجي الرياضي التونسي والوداد البيضاوي عن حدود الرياضة وأخذت أبعادا سياسية بعد أن وصف رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد قرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم القاضي بإعادة المباراة على أرض محايدة بالمهزلة.

إعلان

الشاهد كتب على مواقع التواصل الاجتماعي "إثر مهزلة الكاف... تحية لقواتنا الأمنية مثال يحتذي به في العالم، ومن يشكك في أمن تونس يتحمل مسؤوليته، وأضاف انه سيدافع على حقوق كل الأندية التونسية

وعلى غرار رئيس الحكومة انتقدت شخصيات سياسية قرارات "الكاف وصفت عضو البرلمان جميلة الكسيكسي القرار بالأخرق وطالبت الديبلوماسية التونسية بالتحرك لدفع "الظلم في حق تونس والترجي الرياضي التونسي.

قرارات الاتحاد الإفريقي لكرة القدم استأثرت بحيز هام من النقاش في الإعلام التونسي حيث رصد مختلف ردود الفعل والتداعيات القانونية لهذا القرار كما انتقد عدد من الإعلاميين والمحللين الرياضيين أداء "الكاف واتهموا أعضاء المكتب التنفيذي بالانحياز إلى الفريق المغربي.

وفي سياق متصل انتقدت نقابات أمنية تونسية وصف تونس بأنها غير آمنة وأعادت نشر فيديو للملك المغربي محمد السادس وهو يتجول دون حراسة في شوارع العاصمة.

أما على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد اعتبر أنصار الترجي التونسي أن قرار إعادة المباراة سابقة خطيرة في تاريخ كرة القدم الإفريقية مشككين في نزاهة أعضاء المكتب التنفيذي للكاف.

وتجاوزت التعليقات على الصفحات الاجتماعية حدود اللياقة مما حدا ببعض الشخصيات الرياضية والإعلامية إلى الدعوة إلى تهدئة الأجواء احتراما لشعبي البلدين الذين تربطهما علاقات تاريخية وطيدة

وبخصوص الخطوات القانونية المقبلة قالت إدارة الترجي الرياضي التونسي إنها ستتوجه إلى محكمة التحكيم الرياضي "التاس" للطعن في هذا القرار الذي وصفته بانه غير قانوني.

ثامر الزغلامي مراسل مونت كارلو الدولية بتونس

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن