الشرق الأوسط

السفير الأمريكي: يحق لإسرائيل ضم جزء من الضفة الغربية

ديفيد فريدمان في جلسة استماع له من قبل أعضاء مجلس الشيوخ ، 16 فبراير 2017 في واشنطن.
ديفيد فريدمان في جلسة استماع له من قبل أعضاء مجلس الشيوخ ، 16 فبراير 2017 في واشنطن. /اذاعة فرنسا الدولية

تمتلك إسرائيل الحق في ضم أراض من الضفة الغربية المحتلة، في ظل ظروف معينة، هذا ما أكده ديفيد فريدمان السفير الأميركي لدى إسرائيل، في مقابلة لصحيفة "نيويورك تايمز" الصادرة يوم السبت 08 حزيران-يونيو 2019.

إعلان

 

وكان صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير اعتبر أن أي سياسة من هذا النوع تعكس تواطؤا أميركي مع خطط إسرائيل، مما يعني أن تصريحات السفير الأمريكي ستؤدي لتعميق الفجوة بين الموقفين الفلسطيني والأمريكي، وتأكيد الرفض الفلسطيني لخطة السلام الأمريكية المنتظرة، والمعروفة باسم "صفقة القرن".

وتجدر الإشارة إلى أن تأسيس دولة فلسطينية في الأراضي التي احتلتها إسرائيل خلال حرب الأيام الستة عام 1967 بما فيها الضفة الغربية، محور جميع خطط السلام السابقة في الشرق الأوسط.

كما يعتبر المجتمع الدولي أن المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية غير شرعية وأكبر عقبة في طريق السلام.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم