تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

بريطانيا: شابتان مثليتان جنسياً تتعرضان لاعتداء مروّع في حافلة ركاب قرب لندن

فيسبوك (Melania Ps)

تعرضت شابتان مثليتان جنسياً إلى اعتداء عنيف في بريطانيا الجمعة 7 حزيران 2019، بعد أن حاول رجال إجبارهما على تقبيل بعضهما، وانتشرت صورتهما على الشبكات الاجتماعية مع تعليقات مستنكرة ومستهجنة ومتضامنة.

إعلان

ووقع الحادث في وقت مبكر من صباح ذاك اليوم بينما كانت الشابتان، ميلانيا غيمونت (28 عاماً) وصديقتها كريس، عائدتين في حافلة ليلية شمال غرب العاصمة لندن. وبحسب غيمونت "كان هناك أربعة رجال على الأقل في الحافلة بدأوا يتصرفون مثل البلطجية ووصفونا بالسحاقيات قبل أن يطلبوا منا أن نقبل بعضنا حتى يتمكنوا من مشاهدتنا".

وأضافت الشابة "حاولت أن ألطف الجو وأقول بعض النكات بينما تظاهرت صديقتي بأنها مريضة... لكنهم استمروا في مضايقتنا ورشقونا بعملات معدنية". ثم وجدت صديقتها كريس نفسها وسط الحافلة وانهالوا عليهما ضرباً. وفي صورة التقطتها غيمونات ونشرتها على حسابها في فيسبوك، نرى الشابة تنزف من أنفها وقد غطّي قميصها بالدماء بينما جلست صديقتها إلى جانبها ووجهها ملطخ بالدماء كذلك.

وتمكنت شرطة لندن من اعتقال المشتبه بهم وقالت إنها بدأت التحقيق معهم دون مزيد من التفاصيل. وألقي القبض على خمسة مراهقين تتراوح أعمارهم بين 15 و18 سنة قبل أن يطلق سراحهم بكفالة. وكانت الشرطة قد أبلغت في وقت سابق عن عدة رجال يشتبه في أنهم اعتدوا على الشابتين و"سرقوا هاتفاً خلوياً وحقيبة".

رئيس حزب العمال البريطاني جيريمي كوربين وصف الحادث بـ"الصادم للغاية"، بينما علق وزير الصحة مات هانكوك على تويتر قائلاً: "لكل شخص الحق في الحب"، أما عمدة لندن صادق خان فوصف الهجوم بـ"المثير للاشمئزاز والمعادي للمرأة".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.