تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

رجل الأعمال اللبناني الذي كان محتجزا في إيران يعود إلى بلاده

نزار زكا (تويتر)

قال مسؤول لبناني إن رجل الأعمال اللبناني نزار زكا غادر إيران يوم الثلاثاء 11 يونيو 2019 بعدما تمكنت بيروت من تأمين الإفراج عنه بعد احتجازه في الجمهورية الإسلامية منذ عام 2015 بتهمة ممارسة نشاط معاد للدولة.

إعلان

وأضاف المسؤول لرويترز أن زكا غادر إلى بيروت جوا بصحبة المدير العام للأمن العام اللبناني عباس إبراهيم.

كان قد حُكم على زكا، الذي يحمل تصريح إقامة دائمة في الولايات المتحدة، بالسجن لمدة عشر سنوات ودفع غرامة قدرها 4.2 مليون دولار في عام 2016 بتهمة "التآمر على الدولة".

وكان الرئيس اللبناني ووزير الخارجية اللبناني حثا طهران على العفو عن زكا. وقال مسؤولون إيرانيون إن أحد أسباب الإفراج عنه يرجع إلى العلاقات الوثيقة مع جماعة حزب الله اللبنانية.

وألقي القبض على زكا في عام 2015 بعد دعوته إلى إيران للمشاركة في مؤتمر. ووصفته وسائل الإعلام الإيرانية بأنه جاسوس أمريكي.

وفي العام الماضي، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إنه يقترح إقامة "حوار جاد" مع الولايات المتحدة حول تبادل محتمل للسجناء، لكنه لم يقل ما إذا كان ذلك سيشمل زكا أم لا.

وقال متحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية إن الإفراج عن زكا "عملية قضائية بحتة لم تضع في اعتبارها أي مواقف سياسية

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.