تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

باحثون يطورون جهازاً بالليزر قادراً على تحديد الخلايا السرطانية في الدم وتدميرها

أ ف ب

بحسب دراسة نشرتها مجلة "سيانس ترانزلاشيونال ميدسين" الطبية الأمريكية، فقد طور باحثون في جامعة أركنساس جهازاً جديداً لأشعة الليزر قادر على اكتشاف الخلايا السرطانية وتدميرها.

إعلان

ووفق الخبر الذي أوردته مجلة الهندسة والعلوم التطبيقية البريطانية IEEE Spectrum الأربعاء 12 حزيران 2019، فإن هذه الأداة الثورية تتمكن من خلال تعريض الجلد لأشعة الليزر من قتل الخلايا السرطانية قبل أن تنتشر في الجسم وتتحول إلى ورم خبيث يسبب الوفاة في كثير من الأحيان.

ويقول فلاديمير زهاروف كاتب الدراسة إن "استخدام الليزر أحدث ثورة في تشخيص وعلاج الأمراض". ويوضح أن الاختبارات الأولى واعدة للغاية فقد تم تدمير 96٪ من خلايا الورم السرطاني لدى مريض واحد.

ويعتبر الباحثون أن جهاز الليزر ذاك اكتشف الخلايا المعطوبة لدى 27 من أصل 28 شخصاُ مصاباً بالسرطان. ومع ذلك، فإنه لم يتمكن من القضاء عليها كلياً. ويأمل زهاروف وفريقه في أن يصبح الجهاز أكثر فاعلية عندما رفع قوة الليزر خلال دراساتهم وأبحاثهم المقبلة.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن