أخبار العالم

شركة يابانية توقف إعلانات موسومة بعبارة "كن أبيضاً" مراعاة لـ"حساسيات عنصرية"

أ ف ب

أوقفت شركة "كاو" اليابانية حملة إعلانية تهدف إلى تعزيز المساواة بين الجنسين في ما يخص الأعمال المنزلية، بعدما أثار وسم #بي_وايت مخاوف بشأن حساسيات عنصرية.

إعلان

وقد استخدمت "كاو" التي تصنع مجموعة واسعة من المنتجات من المنظفات إلى مستحضرات التجميل، هذا التعبير مشيرة إلى الطريقة التي تصنف فيها الشركات في اليابان. فالشركات التي تعامل موظفيها بشكل جيد يطلق عليها "وايت كيغيو" أي الشركات البيضاء أما التي تسيء معاملتهم فيطلق عليها "بلاك كيغيو" أي الشركات السوداء. وقد أطلقت "كاو" حملة #بي_وايت الثلاثاء كجزء من الجهود التسويقية لمنتجاتها، وبهدف التشجيع على تقاسم الأعمال المنزلية بين الرجل والمرأة.

وقال الناطق باسم الشركة يوشيكي أوياما لوكالة فرانس برس "عندما أطلقنا الحملة باللغة اليابانية لم يكن التعبير عنصريا، لكن عندما حولناه إلى الإنكليزية لاحظنا أنه يمكن أن يفسر بطريقة خاطئة". وأضاف أن "كاو" قررت وقف الحملة لأن الموظفين أثاروا تساؤلات حول ما إذا كانت تثير الحساسيات. لكن العديد من مستخدمي الإنترنت اليابانيين قالوا إن "كاو" بالغت في ردة فعلها على الموضوع. وغرّد أحدهم على "تويتر"، "أليس تقييد الإشارات إلى الألوان مبالغا فيه؟ لن نكون قادرين على قول أي شيء بعد ذلك". وكتب آخر "إن هذا الأمر مخيف. هذه فاشية. ألا نستطيع أن نقول مثلا إن النبيذ أبيض؟".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم