تخطي إلى المحتوى الرئيسي
المغرب العربي

المغرب: تصعيد اللهجة بين الحكومة وجماعة العدل والإحسان الإسلامية

جماعة العدل والإحسان" الإسلامية المغربية أنصارها ونظمت حملة احتجاجية في العاصمة الرباط
جماعة العدل والإحسان" الإسلامية المغربية أنصارها ونظمت حملة احتجاجية في العاصمة الرباط / يوتيوب

في فصل جديد بين الحكومة المغربية وجامعة العدل والإحسان الإسلامية شبه المحظورة، اتهم الناطق الرسمي للحكومة المغربية لأول مرة وبشكل علني هذه الجماعة الأكبر في المغرب بتحريك احتجاجات الأطباء وطلبة الطب الذي قاطعوا الامتحانات بنسبة قاربت 100٪ في سابقة هي الأولى من نواع

إعلان

 

صفحة جديدة من الاتهامات الموجهة لجماعة العدل والإحسان الإسلامية شبه المحظورة في المغرب، حيث اتهمها الناطق الرسمي للحكومة المغربية، في تصريح علني أمام الإعلام، أنها تحرك احتجاجات قطاع الصحة خاصة احتجاجات طلبة الطب الذين قاطعوا بنسبة قاربت 100٪ امتحانات نهاية السنة احتجاجات على ما يصفونه بالأوضاع المتردية للقطاع.

هذا الفصل الجديد من الاتهامات الجديدة والمباشرة يشكل إضافة إلى اتهامات أخرى تنشرها منذ سنوات، وسائل إعلام محلية مقربة من السلطات المغربية، كإذكاء احتجاجات حراك الريف شمال البلاد أو احتجاجات مدينة جرادة المنجمية شرقها.

ويرى كثير من المراقبين أنه من الطبيعي أن يتواجد أعضاء من هذه الجماعة، في مختلف الاحتجاجات في البلاد باعتبارها أكبر جماعة إسلامية، مضيفين أن محاولة تحميلها المسؤولية هو نوع من تهرب الدولة من التجاوب مع الاحتجاجات المتزايدة منذ سنوات.

وتدعو جماعة العدل والإحسان، كما تقول، إلى تغيير حقيقي وسلمي يقضي على الفساد والاستبداد، وقد سبق للقصر أن جرب معها وسائل عديدة من بينها التشهير والتضييق وتشميع البيوت والمنع منه السفر، إضافة إلى الحوار دون التمكن من تليين مواقفها.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن