تخطي إلى المحتوى الرئيسي
روسيا

بوتين ردا على صفقة محتملة مع واشنطن حول سوريا: لا نتاجر بحلفائنا أو بمصالحنا أو بمبادئنا

بوتين خلال البرنامج التلفزيوني "الخط المباشر" مع المواطنين في 20/06/2019
بوتين خلال البرنامج التلفزيوني "الخط المباشر" مع المواطنين في 20/06/2019 الصورة (أ ف ب)

روسيا لا تتاجر بمبادئها وحلفائها، ذلك هو رد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على سؤال عما إذا كانت هناك صفقة ما بين روسيا والولايات المتحدة حول سوريا، وشدد بوتين قائلا: "ماذا يعني صفقة؟ إنها مشاريع تجارية، أسهم. نحن لا نتاجر لا بحلفائنا ولا بمصالحنا ولا بمبادئنا. يمكن الاتفاق مع زملائنا لحل المشاكل".

إعلان

وأوضح بوتين خلال "الخط المباشر" مع المواطنين ، يوم الخميس 20 يونيو 2019 أنه يجب حل قضية التسوية السياسية في سوريا من خلال الجهود المشتركة لجميع اللاعبين المهتمين، بما في ذلك الولايات المتحدة، قائلا: "يمكننا مع ذلك التفاوض مع شركائنا حول اتفاقات بشأن حل بعض المشاكل، وتتمثل إحدى القضايا، التي يجب علينا حلها بالتعاون مع شركائنا، الذين حققنا معهم تقدما، أقصد بالدرجة الأولى تركيا وإيران، وكذلك مع الدول المعنية الأخرى، وعلى رأسها الولايات المتحدة، في التسوية السياسية وتشكيل اللجنة الدستورية وإطلاق مهمتها وتحديد قواعد عملها".

وأكد بوتين على أنه يجب أن تشارك مصر وإسرائيل والأردن ودول المنطقة والدول الأوروبية في تسوية الأزمة السورية، قائلا: "هل يمكن حل هذه القضية؟ أعتقد أن ذلك ممكن حال توفر النية الحسنة من قبل كل الدول المعنية، وهي بالدرجة الأولى دول المنطقة مثل إسرائيل ومصر والأردن والدول الأوروبية التي تعاني من تدفق المهاجرين وتهتم بتسوية القضية. يجب أن يعمل الجميع بشكل مشترك".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن