تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

في أول تعليق روسي على لقاء ترامب وكيم: لا حل طويل الأجل للمشكلة الكورية بدون مشاركة روسيا والصين

زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون  والرئيس الأمريكي دونالد ترامب يصافحان  على الجانب الجنوبي من الكوريتين
زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب يصافحان على الجانب الجنوبي من الكوريتين /أ ف ب

في أول تعليق روسي على دخول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الأراضي الكورية الشمالية ولقائه نظيره الكوري الشمالي لنحو الساعة، أعلن رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الاتحاد الروسي، قسطنطين كوساتشوف، يوم الأحد 30 يونيو 2019، أنه من دون مشاركة روسيا والصين، لن يكون هناك حل طويل الأجل للمشكلة في شبه الجزيرة الكورية.

إعلان

وقال كوساتشوف، لوكالة "سبوتنيك" الروسية: "على العموم، تكمن المشكلة في الواقع في المسار الثنائي: فبدون ضمانات من واشنطن، لن يكون هناك نزع للسلاح النووي".

وأوضح "إذا حدث تقدم في هذا الشأن، فسوف نكون سعداء. على الرغم من أن هناك شيئًا ما يخبرني أنه بدون مشاركة أطراف ثالثة، روسيا والصين، لن يكون هناك حلول طويلة الأجل".

إلا أن كوساتشوف أقر بأن هذا اللقاء ساهم في التخفيف من حدة الوضع، وهذا "لمصلحة الجميع".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن