تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أفغانستان

أفغانستان: 65 جريحاً في اشتباكات وانفجار وسط كابول

الدمار الذي خلفه الانفجار وسط كابول
الدمار الذي خلفه الانفجار وسط كابول رويترز

قالت السلطات الأفغانية إن قوات الأمن تشتبك يوم الاثنين 1 تموز – يوليو 2019 مع مسلحين اقتحموا مبنى في العاصمة كابول بعد انفجار شاحنة ملغومة قرب مجمع تابع لوزارة الدفاع في ساعة الذروة مما أسفر عن إصابة 65 شخصا على الأقل.

إعلان

وقال مسؤول أمني إن ما لا يقل عن ثلاثة مسلحين دخلوا مبنى يقع في محيط وزارة الدفاع بعد الانفجار الذي نُفذ بالقرب من إدارة الهندسة والإمداد التابعة للوزارة.

وقال نصرت رحيمي المتحدث باسم وزارة الداخلية "اقتحم مسلحون مبنى وهم يشتبكون مع القوات الأفغانية بعد الانفجار القوي". وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الانفجار.

وقال وحيد الله ميار المتحدث باسم وزارة الصحة إن ما يصل إلى 65 شخصا، بينهم تسعة أطفال، أصيبوا في الانفجار ونُقلوا إلى المستشفى. ولم ترد أي تقارير على الفور عن سقوط قتلى.

وتسبب الانفجار في تصاعد عمود من الدخان الأسود فوق المدينة. وقال شهود من رويترز إن الصوت هز المبنى الذي يضم مكتبهم مع سماع أصوات إطلاق نار بشكل متقطع وأبواق سيارات الإسعاف.

وتوجد في المنطقة عدة مبان عسكرية وحكومية بالإضافة إلى مقر الاتحاد الأفغاني لكرة القدم الذي قال متحدث باسمه إن رئيسه يوسف كارجار كان من بين عدة أعضاء أصيبوا.

ويأتي الهجوم في الوقت الذي يجري فيه مبعوث السلام الأمريكي الخاص إلى أفغانستان زلماي خليل زاد جولة سابعة من محادثات السلام مع حركة طالبان في قطر بهدف وضع حد للحرب المستمرة منذ 18 عاما في أفغانستان.

وركزت محادثات السلام على أربع قضايا من مكافحة الإرهاب وسحب القوات الأجنبية إلى الحوار الأفغاني الداخلي ووقف شامل لإطلاق النار.

 

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن