تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

سوريا: 15 قتيلاً في قصف إسرائيلي على محيط دمشق وريف حمص

رويترز

أسفرت الضربات الإسرائيلية على سوريا ليل الأحد الإثنين عن مقتل 15 شخصاً، بينهم ستة مدنيين لم يعلم ما إذا كانوا قتلوا جراء القصف أو جراء الضغط الذي خلّفته الانفجارات، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان يوم الإثنين1 يوليو 2019.

إعلان

وأحصى المرصد مقتل "تسعة مقاتلين من المسلحين الموالين لقوات النظام جراء الضربات الإسرائيلية في محيط دمشق وفي ريف حمص (وسط)، بالإضافة إلى ستة مدنيين بينهم ثلاثة أطفال قرب منطقة صحنايا في ريف دمشق".

ولم يتضح، وفق المرصد، ما إذا كان مقتل المدنيين ناتجاً عن "القصف الإسرائيلي أم عن سقوط بقايا صواريخ أو بسبب الضغط الهائل الذي تسببت به الانفجارات".

وكانت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا قد أفادت في وقت سابق بمقتل أربعة مدنيين في ريف دمشق.

وقالت الوكالة إن الدفاعات الجوية السورية تصدت ليل الأحد الإثنين لقصف "إسرائيلي" بالصواريخ في محيط دمشق ووسط البلاد.

ونقلت سانا عن مصدر عسكري قوله إن "وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لصواريخ معادية أطلقتها طائرات حربية إسرائيلية من الأجواء اللبنانية باتجاه بعض مواقعنا العسكرية في حمص ومحيط دمشق".

   وأفاد مراسلان لوكالة فرانس برس عن سماع دوي انفجارات ضخمة في العاصمة.

ولم يحدد الإعلام الرسمي ما هي المواقع المستهدفة، مشيراً إلى وقوع أضرار مادية في بعض منازل المواطنين و"تحطم زجاج أسفر عن إصابة عدد من الأشخاص بإصابات طفيفة".

إلا أن مدير المرصد رامي عبد الرحمن قال إن "الصواريخ طالت مركزاً للبحوث العلمية ومطاراً عسكرياً غرب حمص ينتشر فيهما مقاتلون ايرانيون ومن حزب الله اللبناني".

وفي ريف دمشق، جرى وفق عبد الرحمن استهداف مواقع عسكرية عدة، بينها مواقع لمقاتلين إيرانيين.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.