تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رياضة

منبوذ سان جرمان ينتقل إلى يوفنتوس الإيطالي بدون مقابل

أدريان رابيو ( أ ف ب)

بعد انتهاء مسلسل أزمته مع باريس سان جرمان، انتقل لاعب الوسط أدريان إلى يوفنتوس بطل إيطاليا في آخر ثماني سنوات محاولا إعادة مسيرته على السكة الصحيحة.

إعلان

وتعود المباراة الأخيرة لرابيو إلى تاريخ 11 كانون الأول/ديسمبر الماضي 2018. مذذاك الوقت، نشب خلاف كبير مع ناديه المملوك قطريا حول تجديد عقده، فاستبعد عن الفريق الباريسي، غُرّم ماليا وأصبح مكروها من قبل بعض الجماهير.

وصل عقده إلى نهايته يوم الأحد 30 يونيو 2019، فأصبح حرا للتعاقد مع "بيانكونيري". صرف له نادي مدينة تورينو مبلغا قُدِّر بعشرة ملايين يورو جراء توقيعه لكن دون أي فلس للنادي الذي صنعه.

وصل لاعب الوسط الفارع الطول إلى مطار تورينو رفقة شقيقيه ووالدته-وكيلة أعماله، نجح في اجتياز الفحص الطبي ووقع عقدا يمنحه راتبا مقدرا بسبعة ملايين يورو سنويا.

مع قدوم رابيو، أثبت يوفنتوس انه بطل الصفقات "المجانية، بعد تعاقده في السنوات الأخيرة مع أمثال بوغبا، بيرلو، كومان، خضيرة، داني ألفيش أو رامسي القادم أخيرا.

يعمل فريق "السيدة العجوز" على إعادة بناء صفوفه مع نجمه المخضرم البرتغالي كريستيانو رونالدو، القادم الموسم الماضي من ريال مدريد الإسباني، لكن هذه المرة دون مدربه الفذ ماسيميليانو أليغري الذي حل بدلا منه مدرب تشلسي الإنكليزي ونابولي السابق ماوريتسيو ساري.

سيضيف رابيو نوعية تقنية جيدة في وسط الملعب الغني أصلا مع أمثال بيانيتش، رامسي، بنتانكور، إيمري جان بالإضافة إلى خضيرة وماتويدي الذي ترك سان جرمان تحديدا قبل موسمين لمنح مساحة إضافية... لرابيو.

- مديح  الأسطورة بوفون

لم تجر مسيرة رابيو كما توقع اللاعب البالغ 24 عاما، فمشكلته مع سان جرمان لم تكن المطب الأول إذ رفض سابقا التواجد ضمن لائحة احتياطية لتشكيلة الـ23 المشاركة مع فرنسا قبل مونديال روسيا 2018.

تحدث آنذاك مدرب فرنسا ديدييه ديشان عن "خطأ فادح"، وهذا الخيار لا يزال يبعده عن المنتخب الأزرق الذي حمل الوانه في ست مناسبات فقط.

في تورينو، سيبحث رابيو عن انتفاضة في بيئة مختلفة، حيث لن يكون الخريج الواعد لمدرسة النادي لكنه سيجهد كثيرا ليجد مكانا في تشكيلة عنوانها التميّز.

وصل الفرنسي الخامس والعشرون في تاريخ يوفنتوس إلى بطل "سيري أ" مزودا بسمعة جيدة، خصوصا بعد تزكيته من حارس يوفنتوس التاريخي جانلويجي بوفون الذي حمل الموسم الماضي ألوان النادي الفرنسي.

امتدح الحارس الذي دافع عن ألوان يوفنتوس 17 عاما اللاعب الموهوب "رابيو رائع، قوي جدا. هو شاب طيب أيضا وزميل ممتاز في الفريق. لا أعرف حقا أسباب العواصف الإعلامية التي صوبت عليه".

تابع في حديث مع صحيفة "كورييري ديلو سبورت" الإيطالية "يملك مزيجا رائعا، قوة جسدية مثل بوغبا وشخصية اللعب مثل فيدال ودينامية اللعب والقدرة على التقدم مثل ماركيزيو".

تابع المخضرم بوفون الذي ترك بطل فرنسا بعد موسم واحد "عليه تحسين توقيته عندما يقترب من منطقة الخصم. لكن بمقدوره أن يصبح لاعبا يسجل عشرة أهداف في الموسم لفريقه".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.