تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الهند

هل تشيخ الهند؟

حذرت دراسة أجرتها الحكومة الهندية يوم الخميس 4 يوليو / تموز، من تزايد أعداد كبار السن بين السكان، بالرغم من أن النتيجة المباشرة، حاليا، هي عكسية، إذ من المنتظر أن تستفيد الهند مما يعرف "بالعائد الديموغرافي" خلال السنوات العشر المقبلة بسبب زيادة عدد السكان العاملين بنحو 9.7 مليون شخص سنويا بين عامي 2021 و2031، لكن هذه الزيادات ستلاشى سريعا مع تراجع معدل الخصوبة في البلاد.

إعلان

وسيكون للنتائج التي خلصت إليها الدراسة تأثير كبير على الكثير من الشركات، خاصة تلك التي تركز على طلب العملاء اليافعين.

وأفادت الدراسة بأن عدد الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين الخامسة و14 عاما سيتراجع بشدة مما سيؤدي للحاجة لعمليات دمج للمدارس وعدم التركيز كثيرا على بناء مدارس جديدة، مستندة إلى أن عدد التلاميذ المسجلين في 40٪ من المدارس الابتدائية بولايات مثل هيماتشال براديش وأوتار كاند وأندرا براديش وماديا براديش يقل بالفعل عن 50 تلميذا.

وأضافت أن على واضعي السياسات الاستعداد للزيادة في عدد كبار السن الذي تفيد التقديرات بأنه سيصبح 239.4 مليون هندي تزيد أعمارهم على الستين في عام 2041 مقابل 104.2 مليون في 2011.

وخلصت الدراسة، التي أعدها كبير المستشارين الاقتصاديين بالحكومة الهندية كريشنامورتي سوبرامانيان وفريق من خبراء الاقتصاد، "سيتطلب ذلك استثمارات في الرعاية الصحية وخطة لزيادة عمر التقاعد على مراحل".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.