تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا - ليبيا

باريس تعلن أن صواريخ "جافلين" التي عثر عليها في قاعدة موالية لحفتر بليبيا "عائدة" إلى فرنسا

جنود تابعون لحكومة الوفاق الوطني الليبية يصادرون صواريخ من قوات المشير خليفة حفتر
جنود تابعون لحكومة الوفاق الوطني الليبية يصادرون صواريخ من قوات المشير خليفة حفتر رويترز

أعلنت وزارة الجيوش الفرنسية يوم الأربعاء 10 يوليو 2019، أن الصواريخ الأميركية التي عثرت عليها قوات موالية لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا في قاعدة تابعة للمشير خليفة حفتر هي صواريخ عائدة إلى فرنسا لكنها خارج الخدمة وكان ينبغي تدميرها.

إعلان

وقالت الوزارة إن "صواريخ جافلين التي عثر عليها في غريان (الغرب) تعود في الواقع إلى الجيوش الفرنسية التي اشترتها من الولايات المتحدة"، مؤكدة ما كشفته صحيفة نيويورك تايمز، في نهاية حزيران/يونيو.

وقالت وزارة الجيوش الفرنية إن الحكومة الفرنسية كانت قد اشترت صواريخ جافلين التي عثر عليها في قاعدة للمقاتلين في ليبيا من الولايات المتحدة ولكن لم يكن الهدف هو بيعها أو نقلها إلى أي طرف في الصراع الليبي.

وذكرت الوزارة في بيان أرسلته للصحفيين أن الهدف من الصواريخ كان "الحماية الذاتية لوحدة عسكرية فرنسية أُرسلت للقيام بعمليات لمكافحة الإرهاب".

وأضافت: "كانت الأسلحة معطوبة وغير صالحة للاستعمال وكانت مخزنة

بشكل مؤقت في مستودع تمهيدا لتدميرها".

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد قالت في نهاية شهر يونيو إن قوات حكومية ليبية عثرت على أربعة صواريخ مضادة للدبابات من طراز جافلين في شهر مايو خلال مداهمة لمعسكر مقاتلين في بلدة غريان في الجبال جنوبي طرابلس.

يشار إلى أن الأمم المتحدة تفرض حظراً على بيع الأسلحة على ليبيا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.