تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السودان

بالفيديو: اكتشاف مقبرة فرعونية تحت الماء تعود إلى حكم "مملكة كوش" بالسودان

مقبرة فرعونية تحت الماء
مقبرة فرعونية تحت الماء (يوتيوب)

    اكتشف عالم الآثار بيرس بول كريسمان، المتخصص في الغوص تحت الماء، مقبرة فرعونية قابعة أسفل أحد الأهرامات بالقرب من مدينة نوري، إحدى مناطق المقابر الملكية القديمة في السودان.

إعلان

وتعتبر هذه المقبرة جزءاً من موقع نوري الأثري الممتد على مساحة 170 فداناً شمال السودان، وتتألف من ثلاث غرف مزيّنة بأسقف مقوّسة جميلة في حجم حافلة ركاب صغيرة.

وعثر كريسمان في هذه المقبرة على قرابين من الذهب وتماثيل مصنوعة من الزجاح غُلّفت بالذهب. وفي الوقت الذي أتت فيه المياه على الزجاج من الأسفل، ظل غلاف التماثيل الذهبي الصغير في مكانه.

ويعتقد أن هذه القرابين كانت تقدم للفرعون "ناستاسين" الذي حكم "مملكة كوش" من عام 335 إلى عام 315 قبل الميلاد.

وقال كرسيمان للـ "بي بي سي" إنه وفريقه حفروا قدر المستطاع ليصلوا إلى سُلّم مؤلّف من 65 درجة. وعند الدرجة 40، اضطروا للغوص تحت الماء ليصلوا إلى مدخل المقبرة، مستخدمين خراطيم طويلة لتوصيل الأكسجين من أعلى للغواصين تحت الماء.

وهذه الأهرامات، البالغ عددها 20، هي مقابر لملوك حضارة الكوش المعروفين باسم "الفراعنة السود".

وقد حكمت مملكة كوش لقرون عديدة، قبل أن تغزو مصر في القرن الثامن قبل الميلاد، وتحكما لفترة امتدت حوالى 100 عام وتحديدا من 760 إلى 650 قبل الميلاد.

يشار إلى أن ملوك السودان القدامى كانوا يُدفنون تحت الهرم، في حين يدفن الفراعنة المصريون داخل الهرم.

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن