إيران- الولايات المتحدة

لماذا لا تقدم الولايات المتحدة حججا تثبت إسقاط طائرة إيرانية مسيرة؟

قوات بحرية أمريكية في مياه الخليج
قوات بحرية أمريكية في مياه الخليج (رويترز)

تباينت التصريحات الأمريكية والإيرانية بشأن طائرة مسيرة قال الرئيس الأمريكي أكثر مرة إنها إيرانية وإنها أسقطت من قبل الأمريكيين عند اقترابها " كثيرا" من سفينة أمريكية في مياه الخليج من جهة.

إعلان

وصدرت من جهة أخرى تصريحات عن مسؤولين إيرانيين نفوا فيها أن تكون الطائرة المسيرة التي يتحدث الأمريكيون عن إسقاطها إيرانية. بل ذهب نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي يوم الجمعة 19 يوليو-تموز 2019 إلى حد ترجيح أن تكون الولايات المتحدة قد دمرت واحدة من طائراتها المسيّرة "بالخطأ".
ويقول عدد من المحللين السياسيين إن مثل هذا التصريح الساخر يجعل الإدارة الأمريكية أمام ضرورة ملحة هي تقديم الحجج والبراهين التي تؤكد أن الطائرة التي أسقطت هي فعلا إيرانية. ويضيف هؤلاء فيقولون إن الولايات المتحدة لديها فعلا القدرة على تقديم مثل هذه الحجج وإنه من مصلحتها تقديمها بسرعة لإحراج إيران.


الملاحظ أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أكد يوم الجمعة 19 يوليو –تموز 2019 أن بلاده "أسقطت من دون شك" يوم 18 من الشهر ذاته طائرة إيرانية مسيّرة فوق مضيق هرمز، وهو ما نفته إيران بشكل قاطع.

وأضاف في تصريح من البيت الأبيض "ما من شك في أننا أسقطناها".

وقال جون بولتون مستشار الأمن القومي بدوره: "ما من شكّ في أنها كانت طائرة بدون طيار إيرانية".

وأعلن مسؤول أميركي قبيل وقت قليل من تصريح ترامب أنّ واشنطن لديها "أدلة واضحة جداً" على إسقاط الطائرة الإيرانية المسيّرة.

وقال المسؤول طالباً عدم نشر اسمه "لدينا أدلة واضحة جداً"، مشيراً إلى احتمال وجود تسجيل مصوّر.

وأوضح أن "طائرتهم المسيّرة اقتربت كثيراً من سفينتنا. وفي حال اقتراب طائرات مسيّرة كثيراً، يتمّ إسقاطها".

وكان ترامب قد أعلن الخميس 18 يوليو-تموز 2019 أنّ سفينة الإنزال الأميركية "يو إس إس بوكسر" أسقطت طائرة إيرانية مسيّرة فوق مضيق هرمز إثر اقترابها منها.

ولكن إيران نفت ذلك. وقال الحرس الثوري في بيان "سننشر قريباً الصور التي التقطتها (طائراتنا) المسيّرة لسفينة يو اس اس بوكسر حتى يطّلع الرأي العام العالمي على كذب وزيف تلك المزاعم"، وفق ما نقلت عنه وكالة "تسنيم" الإيرانية للأنباء.

كما نقلت الوكالة عن كبير المتحدثين باسم القوات المسلحة الإيرانية العميد أبو الفضل شكارجي نفيه "المزاعم الواهية" للرئيس الأميركي.

ونفى نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي أن تكون إيران قد فقدت طائرة مسيّرة مؤخرا، مرجحاً أن تكون الولايات المتحدة قد دمرت واحدة من طائراتها المسيّرة "بالخطأ".

وتشهد منطقة الخليج ومضيق هرمز الذي يشكل معبراً لثلث النفط الخام العالمي المنقول بحراً، تصاعداً في حدّة التوتر منذ أكثر من شهرين على خلفية صراع بين إيران والولايات المتحدة التي عزّزت وجودها العسكري في المنطقة.



 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم