تخطي إلى المحتوى الرئيسي
روسيا

المركبة الفضائية "سويوز" التي تحمل روبوتا بملامح بشرية تفشل في الالتحام بمحطة الفضاء الدولية

الروبوت الروسي  داخل مركبة سويوز
الروبوت الروسي داخل مركبة سويوز /رويترز

فشلت مركبة الفضاء "سويوز" التي تحمل "فيدور" وهو روبوت بملامح بشرية من صنع روسيا  يوم السبت 24 أغسطس 2019  في الإرساء التلقائي على محطة الفضاء الدولية، في ضربة جديدة لقطاع الفضاء الروسي.

إعلان

جاء في بيان لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا) أنه في الساعة 05,36 بتوقيت غرينيتش، "أمر رواد الفضاء الروس بإحباط مهمة الإرساء التلقائي" بعد فشل "سويوز" في "دخول قاعدة وحدة هبوط المركبات بويسك" التي ثبتت على محطة الفضاء الدولية في العام 2009.وأضاف البيان أن المركبة الفضائية الروسية انتقلت بعد ذلك إلى "مسافة آمنة" من المحطة في انتظار توجيهات من مركز التحكم (تسوب) بشأن تحركاتها المقبلة.


أكدت "ناسا" أن "المحاولة المقبلة قد تتم صباح الاثنين في أقرب تقدير وفق المسؤولين الروس".وقد انقطع البث المباشر على موقع وكالة الفضاء الروسية "روسكوسموس" عندما كانت "سويوز" على بعد 100 متر من المحطة.


لم تتمكن "سويوز" من الإرساء في الوقت المحدد بسبب "خلل" في نظام الإرساء في محطة الفضائية الدولية وفق ما نقلت وكالة الأنباء الروسية "ريا نوفوستي" عن مصدر في صناعة الفضاء الروسية.


عقد اجتماع طارئ يهدف إلى تحديد موعد لمحاولة ثانية في "تسوب"، وفقا لبيان صادر عن "روسكوسموس".وأكدت وكالة الفضاء الروسية أنه "ليس هناك تهديد لمحطة الفضاء الدولية ولا لطاقمها".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.