تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إيران - فرنسا

الرئاسة الفرنسية: المحادثات مع ظريف "إيجابية وستستمر"

وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف وجان إيف لودريان وزير الخارجية الفرنسية
وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف وجان إيف لودريان وزير الخارجية الفرنسية ( أ ف ب)

أعلنت الرئاسة الفرنسية أن المحادثات حول النووي الإيراني بين وزير الخارجية محمد جواد ظريف والمسؤولين الفرنسيين على هامش قمة مجموعة السبع في بياريتس، بعد ظهر الاحد 25 أغسطس 2019، كانت "إيجابية" و "ستستمر".

إعلان

واستمرت الاجتماعات نحو ثلاث ساعات، أولاً مع وزير الخارجية جان إيف لو دريان، ثم مع الرئيس إيمانويل ماكرون لمدة نصف ساعة في مبنى بلدية بياريتس.

وأعلنت الرئاسة الفرنسية مشاركة مستشارين دبلوماسيين ألمان وبريطانيين في اللقاء، موضحة أن مجيء ظريف كان "بالاتفاق" مع الولايات المتحدة.

   وفي ختام الاجتماعات، غادر ظريف بياريتس بالطائرة.
 

 وأوضحت الرئاسة أن مجيء ظريف كان "بالاتفاق" مع الولايات المتحدة.
 

 وتابعت "تم كل شيء في غضون ساعات قليلة. ومنذ اصبح ذلك ممكنا، أبلغنا الدول الأوروبية والأميركيين".
   

واضافت أن ماكرون أبلغ الرئيس الاميركي دونالد ترامب بذلك شخصيا.
   

وكتب ظريف على تويتر "التقيت إيمانويل ماكرون على هامش قمة مجموعة السبع في بياريتس بعد مناقشات مفصلة" مع وزير الخارجية جان إيف لو دريان ووزير المالية برونو لو مير.


 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.