تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الصين

اليوان الصيني في أدنى مستوى له منذ 11 عاماً بسبب الحرب التجارية مع الولايات المتحدة

أوراق نقدية من العملة الصينية اليوان
أوراق نقدية من العملة الصينية اليوان Pixabay

نزل اليوان الصيني لأقل مستوى في 11 عاما في السوق الداخلية وسجل مستوى قياسيا متدنيا في الأسواق الخارجية يوم الاثنين 26 آب – أغسطس 2019 بعد التصعيد الأخير في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين والذي هز ثقة المستثمرين.

إعلان

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة 23 آب – أغسطس فرض رسوم إضافية نسبتها خمسة بالمئة على سلع صينية مستهدفة بقيمة نحو 550 مليار دولار، وذلك بعد ساعات من إعلان بكين عن فرض رسوم انتقامية على منتجات أمريكية بقيمة 75 مليار دولار ما أدى لهبوط الأسهم ودفع المستثمرين للبحث عن الملاذ الآمن في أسواق السندات.

واليوم الاثنين قال ترامب إن الصين تواصلت مع مسؤولين تجاريين أمريكيين وطلبت العودة لمائدة التفاوض، في تعليقات ساهمت في صعود اليوان من مستوياته المتدنية.

وفي السوق الداخلية بالصين، انخفض اليوان إلى 7.1500 يوان للدولار وهو أضعف سعر له منذ فبراير شباط 2008.

وفي السوق الخارجية، تراجعت العملة الصينية إلى 7.187 يوان للدولار وهو أقل مستوى منذ بدء تداول العملة دوليا في 2010 ثم تعافت إلى 7.1624 يوان بانخفاض 0.4 بالمئة خلال اليوم بعد تصريحات متفائلة لترامب بشأن التجارة.

وفي مؤشر على عودة بعض الهدوء للأسواق، نزل الين الياباني الذي يعده المستثمرون ملاذا آمنا 0.4 بالمئة إلى 105.76 ين للدولار بعدما سجل في وقت سابق أعلى مستوى في سبعة أشهر عند 104.46 ين.

 وتعافى الدولار وارتفع في أحدث تعاملات 0.3 بالمئة مقابل سلة من العملات.

ومقابل اليورو، ارتفعت العملة الأمريكية 0.2 بالمئة إلى 1.1115 دولار لليورو.

وانخفضت الليرة التركية نحو واحد بالمئة إلى أكثر من 5.8 ليرة للدولار اليوم، بعدما هبطت لفترة وجيزة إلى 6.47 ليرة للدولار، فيما وصفه مراقبو السوق بأنه "انهيار مفاجئ" مع قيام المستثمرين اليابانيين بخفض الأصول العالية المخاطر.

ونزل الدولار الأسترالي، الذي يعتبر مقياسا للإقبال العالمي على المخاطرة، في وقت سابق إلى 0.6690 دولار أمريكي مقتربا من أدنى مستوياته في عشر سنوات عند 0.66775 الذي سجله في الآونة الأخيرة قبل أن يتعافى إلى 0.6750 دولار.

وهبط الاسترليني 0.3 بالمئة إلى 1.2245 دولار، ووجه الدولار معظم تحركاته مع انتظار المستثمرين التطورات التالية في مساعي بريطانيا لإقناع الاتحاد الاوروبي بإعادة التفاوض على اتفاق خروجها منه.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.