تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أوروبا

ميشال بارنييه غير متفائل بشأن التوصل إلى اتفاق حول بريكست

ميشيل بارنييه كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي
ميشيل بارنييه كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي فرانس 24

قال كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي في مسألة بريكست ميشال بارنييه في مقال نشريوم الأحد 01 سبتمبر- أيلول 2019، في صحيفة "صنداي تلغراف" إنه "غير متفائل" بشأن إمكانية تفادي بريكست بلا اتفاق مع بريطانيا، مؤكدا أن بروكسل لن تُدخل تعديلات على الاتفاق المطروح حاليا.

إعلان

ويطالب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الذي تسلم مهامه في نهاية تموز/يوليو بإلغاء بند من الاتفاق الذي توصلت إليه رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي مع الاتحاد الأوروبي، يهدف إلى منع عودة حدود مادية بين إيرلندا الشمالية وجمهورية إيرلندا.
 

 وينص بند "شبكة الأمان" على أنه في حال عدم التوصل إلى حل في ختام مرحلة انتقالية، تبقى المملكة المتحدة بكاملها ضمن "منطقة جمركية موحدة" مع الاتحاد الأوروبي.
   لكن جونسون يرى أن هذا البند سيمنع  المملكة المتحدة من اعتماد سياسة تجارية مستقلة إذ ستبقى خاضعة للقوانين الأوروبية. وتعهد بإخراج بريطانيا من الاتحاد في 31 تشرين الأول/أكتوبر حتى في حال عدم التوصل إلى اتفاق جديد.

واستبعد ميشال بارنييه في المقال إلغاء بند "شبكة الأمان" موضحا أنه ضروري للحفاظ على سلامة السوق الموحدة الأوروبية وإبقاء الحدود مفتوحة بين مقاطعة إيرلندا الشمالية والجمهورية الإيرلندية بعد بريكست.
   وكتب أن "شبكة الأمان تمثل أقصى درجة ممكنة من الليونة التي يمكن للاتحاد الأوروبي تقديمها لدولة غير عضو".  وتابع "لست متفائلا في إمكانية تفادي سيناريو (خروج) بلا اتفاق، لكنني أبقى مصمما على استكشاف كل الاحتمالات التي ستطرحها الحكومة البريطانية والتي تنسجم مع اتفاق الانسحاب".


   وأشار إلى أن المناقشات حول حلول بديلة لشبكة الأمان الإيرلندية لا يمكن أن تبدأ إلا بعد إبرام الاتفاق المطروح حاليا، بالتوازي مع المفاوضات حول العلاقة المستقبلية بين بروكسل ولندن.
   وسبق أن رفض البرلمان البريطاني ثلاث مرات اتفاق الانسحاب الذي فاوضت عليه تيريزا ماي.
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.