تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

استقالة موفد الرئيس الأميركي إلى الشرق الأوسط جايسون غرينبلات

جايسون غرينبلات
جايسون غرينبلات أرشيف

أعلن جايسون غرينبلات، المستشار الخاص للرئيس دونالد ترامب المكلف إعداد خطة سلام لتسوية النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين، استقالته يوم الخميس 5 سبتمبر 2019.

إعلان

وكتب الرئيس الاميركي على تويتر "بعد نحو ثلاثة اعوام في ادارتي، سيغادر جايسون غرينبلات للانضمام الى القطاع الخاص. كان جايسون شخصا وفيا وصديقا كبيرا ومحاميا رائعا. لن ننسى إخلاصه لإسرائيل وسعيه الى السلام بين اسرائيل والفلسطينيين".

وقال غرينبلات الذي كانت صفته الرسمية "الممثل الخاص للمفاوضات الدولية" في بيان إن عمله في البيت الابيض كان "امتيازا"، واضاف في تغريدة "انا ممتن فعلا للعمل على محاولة تحسين حياة ملايين الاسرائيليين والفلسطينيين وآخرين".

والى جانب جاريد كوشنر، صهر ترامب ومستشاره، تولى غرينبلات اقتراح خطط لوضع حد للنزاع بين اسرائيل والفلسطينيين في موازاة وعد ترامب بان ينجح حيث اخفقت إدارات اميركية سابقة.

ونهاية آب/أغسطس 2019، أعلن غرينبلات أن خطة السلام لتسوية النزاع التي بقيت طي الكتمان لنحو عامين ونصف عام وأرجئ اعلانها مرارا، لن تعرض قبل الانتخابات التشريعية في اسرائيل المقررة في 17 ايلول/سبتمبر.

في المقابل، أعلن الجانب الاقتصادي منها في حزيران/يونيو ونص على خمسين مليار دولار من الاستثمارات الدولية في الاراضي الفلسطينية والدول العربية المجاورة على مدى عشرة اعوام. لكن المسؤولين الفلسطينيين رفضوا الخطة الاميركية على خلفية استمرار القطيعة مع ادارة ترامب التي اعترفت بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقبل وصول ترامب الى البيت الابيض نهاية 2016، كان غرينبلات مستشاره القانوني داخل منظمة ترامب لنحو عشرين عاما.

ويعتبر غرينبلات قريبا جدا من اسرائيل، واثار غضب الدبلوماسيين الاوروبيين في الامم المتحدة في تموز/يوليو 2019 حين اعتبر أن "السلام الدائم والشامل (في الشرق الاوسط) لن يصنعه القانون الدولي او قرارات مكتوبة غير واضحة".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.