تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

"فيسبوك" تحضر مجموعة من الحسابات والصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي في الإمارات ومصر

شعار فيسبوك في صورة من أرشيف رويترز

قالت شركة فيسبوك إنها حذفت مئات الصفحات والمجموعات والحسابات من منصتها للتواصل الاجتماعي تتصل بثلاث عمليات في الإمارات ومصر ونيجيريا وإندونيسيا بسبب ”سلوك زائف منسق“.

إعلان

وصرح ديفيد أجرانوفيتش المدير العالمي لمواجهة التهديدات في فيسبوك، بأن فيسبوك حذفت حسابات زائفة ترتبط بشبكتين منفصلتين في الشرق الأوسط وأفريقيا. مضيفا أن إحداهما كانت تتخذ من مصر مقرا لكنها استهدفت سائر المنطقة بنشر محتوى يدعم الإمارات والسعودية ومصر وينتقد في الوقت نفسه قطر وإيران وتركيا والحركة الانفصالية في اليمن.

وأضاف أجرانوفيتش أن العملية استخدمت حسابات زائفة ”للتخفي عن هيئة منظمات إعلامية محلية في العديد من تلك الدول وتضخيم المحتوى الذي تنشره“. كما أنه أشار إلى أن فيسبوك وجدت أدلة على شراء بعض الصفحات مع تغيير الملكية على نحو منتظم إلى جانب صلات قوية مع صحيفة الفجر المصرية ”المعروفة بمحتواها الذي يركز على الإثارة“.

وشملت العملية في إندونيسيا شبكة تضم أكثر من 100 حساب زائف على فيسبوك وإنستجرام تنشر محتوى باللغتين الإنجليزية والإندونيسية تدعم أو تعارض حركة استقلال بابوا الغربية التي تنشط في إقليم بابوا المضطرب في أقصى شرق البلاد.

وقال جرانوفيتش: ”كانت تلك شبكة من صفحات مصممة لتبدو مثل منظمات الإعلام المحلي ومنظمات الدفاع عن الحقوق“.
ووقال إن فريق الشركة الذي كان يتابع الحسابات في إندونيسيا في ضوء زيادة التوترات في بابوا تعقب حسابات زائفة، ربما بثت محتوى واشترت إعلانات ووجهت الناس لمواقع أخرى، تنتمي إلى شركة إعلام إندونيسية تحمل اسم إنسايت آي. دي.

وتصاعدت الاحتجاجات والتوترات منذ نهاية أغسطس آب في بابوا التي شهدت أسوأ موجة عنف منذ عقود في سبتمبر آب أسفرت عن مقتل 33 شخصا وإصابة العشرات. ونتيجة لهذا التحقيق حذفت فيسبوك أيضا الصفحات الرسمية الخاصة بصحيفة الفجر من على منصتها.

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.