تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

مايكروسوفت تكشف عن هجمات إلكترونية إيرانية على حملة الانتخابات الرئاسية الأمريكي

هاكر الكتروني
هاكر الكتروني أرشيف
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلنت شركة مايكروسوفت، يوم الجمعة 5 تشرين الأول – أكتوبر 2019، أنّ مجموعة من قراصنة المعلوماتية مرتبطة بإيران شنت هجمات على صحافيين أميركيين وشخصيات حكومية رسمية وحسابات مرتبطة بالحملة للانتخابات الرئاسية التي ستجرى في 2020 في الولايات المتحدة.

إعلان

وأوضح توم بيرت نائب الرئيس المكلّف الأمن وثقة المستخدم أنّ مركز أمن الانترنت التابع للمجموعة الأميركية العملاقة راقب خلال فترة شهر مجموعةً قامت بأكثر من 2700 محاولة لكشف حسابات بريد إلكتروني تعود لمستخدمي مايكروسوفت ثمّ "هاجمت 241 من هذه الحسابات"، وأضاف بيرت في البيان الذي نشر على الموقع الالكتروني لمايكروسوفت أن أربعة حسابات فقط تأثرت بـ"نشاط الكتروني واسع للمجموعة التي شكلت تهديدا"، دون أن يحدد المرشحين الذين استهدفوا بهذه الهجمات ولا الذين اخترقت حساباتهم، وقال إن مايكروسوفت أطلقت على هذه المجموعة اسم "فوسفوروس" (فوسفور)، موضحا أن "مايكروسوفت" تعتقد أن مجموعة القراصنة "مصدرها إيران وأنها مرتبطة بالحكومة الإيرانية".

إلا أنه أكد، أيضا، أن الهجمات لم تكن متطورة تقنيا، وتمثلت بمحاولة استخدام معلومات شخصية مثل أرقام هواتف تم جمعها لتعريف حسابات بريد الكتروني أو تذليل أنظمة لتسمح بتغيير كلمات مرور.

وكانت شبكة فيسبوك للتواصل الاجتماعي علقت خلال العام الجاري أكثر من 2600 حساب مزور قالت إنها مرتبطة بإيران وروسيا ومقدونيا وكوسوفو وتهدف إلى التأثير على الآراء السياسية في عدد من مناطق العالم.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.