تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رياضة

هل يستأنف نيمار اللّعب مع باريس سان جيرمان بعد إصابته الجديدة في سنغافورة ؟

نيمار لاعب باريس سان جرمان
نيمار لاعب باريس سان جرمان / رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
1 دقائق

خرج البرازيلي  نيمار يوم الأحد 13 أكتوبر -تشرين الأول 2019  من الملعب الوطني في سنغافورة، بعد 12 دقيقة فقط من بداية المباراة الدولية الودّية التي تجمع بين منتخب بلاده ونظيره النيجيري، بعد تعرضه لآلام في فخذه الأيسر.

إعلان

وبدأت الأعراض مع نجم فريق باريس سان جرمان الفرنسي في الدقيقة الثامنة حينما تحسس عضلة فخذه، إثر جري سريع قام به.


ولم يستطع اللاعب اكمال المباراة فحل مكانه لاعب بايرن ميونيخ فيليب كوتينيو بعد خمس دقائق.


وخلال جلوسه على مقاعد البدلاء، وضع الفريق الطبي الثلج على العضلة الخلفية لفخذ المهاجم الذي شارك في مباراته الـ 101 مع "سيليساو".


وتهدد هذه الإصابة في حال خطورتها، عودة اللاعب للمشاركة في دوري أبطال أوروبا مع فريقه الفرنسي أمام ضيفه كلوب بروج في 22 تشرين الأول/أكتوبر 2019 .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.