تخطي إلى المحتوى الرئيسي
العراق

العراق: مقتدى الصدر يريد تحويل الأربعينية إلى مظاهرة ضد الفساد

أنصار مقدى الصدر يتظاهرون في بغداد ( أرشيف)
أنصار مقدى الصدر يتظاهرون في بغداد ( أرشيف) ( أ ف ب)

دعا الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، يوم الثلاثاء 15/10، إلى تحويل مناسبة أربعينية الحسين في كربلاء إلى تظاهرة ضد الولايات المتحدة وإسرائيل والفاسدين، بعد أسبوع من احتجاجات مطلبية دامية، أسفرت عن مقتل أكثر من مئة شخص في العراق.

إعلان



وقال الصدر في تغريدة على تويتر معنونة بـ"نداء"، "أيها العراقيون السائرون إلى قبلة الثوار الأحرار سيروا بحشود مليونية منظمة"، وأضاف "سيروا لابسين أكفانكم، هاتفين يوم الأربعين كلا كلا أمريكا، كلا كلا إسرائيل، كلا كلا يا فاسد".

ومن المتوقع أن يشارك ملايين الشيعة في نهاية الأسبوع، في إحياء أربعينية الحسين في كربلاء، في أكبر تجمع ديني سنوي للشيعة حول العالم، إذ يشارك سنوياً في هذه المناسبة حوالى 15 مليون زائر.

وكان العراق قد شهد منذ الأوّل من تشرين الأوّل/أكتوبر تظاهرات بدت عفويّةً تُحرّكها مطالب اجتماعيّة، لكنّها ووجهت بالرصاص الحيّ. وأسفرت الاحتجاجات الدامية عن مقتل مئة وأربعة أشخاص، بحسب تعداد المفوضية العراقية لحقوق الإنسان، وطالت الاحتجاجات معقل الصدريين في شرق بغداد، حيث اعترفت القوات الأمنية للمرة الاولى حينها بـ"استخدام مفرط للقوة".

وكان مقتدى الصدر، الذي يدعم كتلة "سائرون" التي تصدّرت الانتخابات البرلمانيّة التي جرت عام 2018 بحصولها على 54 مقعداً من أصل 329، قد دعا قبل عشرة أيام إلى استقالة الحكومة و"إجراء انتخابات مبكرة بإشراف أممي".
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.