تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ألمانيا

جدار برلين: بعض حكايات الموت والحياة تحته وفوقه وفي سمائه

ألمانيا-صورة من رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

خلال 28 سنة تضاعفت محاولات الفرار إلى الغرب التي غالبا ما أدت إلى الموت. وبحسب النصب التذكاري لجدار برلين قتل أكثر من مئة شخص بين 1961 و1989.

إعلان

وعملية الفرار الأكبر كانت عبر "نفق 57" وأطلقت عليها هذه التسمية لأنها سمحت في تشرين الأول/أكتوبر 1964 ل57 شخصا بالفرار إلى الغرب. وكان طلاب من الغرب قد حفروا نفقا بطول 140 مترا من قبو مخبز مهجور.

وبين عمليات الفرار الشهيرة انتقال أسرة من أربعة أشخاص في آب/أغسطس 1988 إلى برلين في طائرة صغيرة تستخدم لرش الأراضي الزراعية.

وكان المهندس الإلكتروني وينفريد فرودنبرغ آخر ضحايا الجدار بعد تحطم المنطاد الذي صنعه، أثناء تحليقه في برلين الغربية في آذار/مارس 1989.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.