تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قوات الأمن العراقية تفرق محتجين وتعيد فتح ميناء أم قصر قرب البصرة

الاحتجاجات في العراق
الاحتجاجات في العراق - رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
1 دقائق

قال مسؤولون عراقيون في ميناء أم قصر لوكالة رويترز إن قوات الأمن العراقية أعادت فتح الميناء الرئيسي بالبلاد الجمعة 22 تشرين الثاني 2019 بعدما فرقت بالقوة محتجين يغلقونه منذ يوم الاثنين 18 تشرين الثاني 2019.

إعلان

وذكرت المصادر للوكالة أن العاملين تمكنوا من دخول الميناء الواقع قرب مدينة البصرة جنوب البلاد لكن عملياته لم تستأنف بعد.

وقتل ما لا يقل عن 325 شخصا منذ بدء الاضطرابات في بغداد وجنوب العراق في مطلع تشرين الأول 2019 في أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ سقوط نظام الرئيس الأسبق صدام حسين عام 2003.

ويطالب المحتجون بالإطاحة بالنخبة السياسية التي يرون أنها مسؤولة عن الفساد وتخدم مصالح أجنبية. وفي ظل استياء المحتجين من وعود بالإصلاح يرونها هزيلة، لجأ الكثير منهم لأساليب العصيان المدني.

وسبق أن أغلق المحتجون ميناء أم قصر من 29 تشرين الأول 2019 إلى التاسع من تشرين 2019 الثاني باستثناء استئناف قصير للعمليات لمدة ثلاثة أيام.

وقال متحدث باسم الحكومة وقتئذ إن هذا الإغلاق أفقد العراق أكثر من ستة مليارات دولار خلال الأسبوع الأول فقط.

ويستقبل الميناء واردات الحبوب والزيوت النباتية وشحنات السكر إلى بلد يعتمد بشدة على المواد الغذائية المستوردة.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.