تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نيبال

بسبب تجنيد مزمع لبناتها: نيبال تريد إعادة النظر في اتفاقية تسمح لبريطانيا بتجنيد أفراد قبيلة جوركا

نساء نيباليات مجندات
نساء نيباليات مجندات / فيسبوك ( One man nepal army)

قال وزير خارجية نيبال مساء يوم الجمعة 13 ديسمبر 2019، إن بلاده تريد إعادة النظر في اتفاقية عسكرية تسمح بتجنيد النيباليين من قبيلة جوركا في الجيش البريطاني وذلك قبل تجنيد مزمع لنيباليات في لواء جوركا للمرة الأولى منذ قرنين.

إعلان

وليس واضحا كم نيبالية تعتزم بريطانيا تجنيدهن في لواء جوركا لكن وسائل إعلام بريطانية ذكرت أن من الممكن أن تبدأ النيباليات المنضمات إلى لواء جوركا في الجيش البريطاني تدريبهن في عام 2020.

ومنذ عام 1815 تجند بريطانيا أفرادا من قبيلة جوركا التي تعيش في سفوح جبال الهيمالايا في نيبال والتي يٌعرف أفرادها بشراستهم القتالية.

وسمح اتفاق بين الهند وبريطانيا ونيبال أٌبرم عقب استقلال الهند عن بريطانيا عام 1947 للهند وبريطانيا بتجنيد أفراد قبيلة جوركا وتبادلهم بين الدولتين.

وفي عام 2007 كشفت بريطانيا عن خطط لتجنيد نيباليات من قبيلة جوركا في قوة النخبة لديها وأضافت أن هناك أمورا مثل تجنيدهن ومعايير اختيارهن تحتاج إلى تسويتها.

وقال وزير خارجية نيبال براديب كومار جياوالي في مقابلة في وقت متأخر من يوم الجمعة 13 ديسمبر 2019 إن بلاده تريد الآن إعادة التفاوض حول الاتفاقية الثلاثية التي مضى عليها 72 عاما لأنها لا تسمح لكاتمندو بأي دور في عملية تجنيد أفراد جوركا التي يقوم بها الجيشان الأجنبيان.

وقال "(بعض) بنود هذه الاتفاقية صار خارج السياق الآن. لذلك أبلغنا بريطانيا بأننا يجب أن نعيد النظر فيها.وأن نتخذ ترتيبات ثنائية".

ومضى يقول "يجب أن نحدد وضع حكومة نيبال في العملية" مشيرا إلى تجنيد أفراد قبيلة جوركا.

وقال الوزير إن اتفاقية جديدة يجب أن تعالج أيضا أسباب شكوى مجندي جوركا مثل أجور التقاعد والعوائد الأخرى التي يقول المجندون المتقاعدون إنهم ليسوا على قدم المساواة فيها مع نظرائهم
البريطانيين.

ونيبال تمثل منطقة عازلة طبيعية بين الصين والهند، وهي واحدة من أفقر عشر دول في العالم، وتشكل عائدات النيباليين العاملين في الخارج بمن فيهم أفراد قبيلة جوركا أكثر من ربع الناتج المحلي
الإجمالي.

وفي الوقت الحاضر يوجد نحو 3000 نيبالي في لواء جوركا الذي قاتل في العراق وأفغانستان والبلقان.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.