تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الإليزيه: الرئيس ماكرون "مستعد لتحسين" مشروع إصلاح أنظمة التقاعد

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون-
الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون- رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
1 دقائق

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن استعداده لتحسين مشروع إصلاح أنظمة التقاعد في ظل ما تشهده فرنسا منذ أسبوعين إضرابات وتظاهرت ضده، وفق ما كشف مقرّبون منه قبل محادثات جديدة مقررة مع مسؤولي النقابات وممثلي أصحاب الشركات، يوم الأربعاء 18 ديسمبر 2019.

إعلان

وأوضحت الرئاسة أن رئيس الدولة "لن يتخلى عن المشروع"، لكنّه "مستعد لتحسينه، من خلال المحادثات مع النقابات"، ملمّحة إلى إمكانية تحقيق "تقدم بحلول نهاية الأسبوع"، علما أن رئيس الوزراء إدوار فيليب يستقبل بعد ظهر الأربعاء مسؤولي النقابات وأرباب العمل.

   ووفقا للاليزيه، فإنّ ماكرون حدد "الهدف بتوقف" الإضراب "خلال أعياد" نهاية العام.
   

ويقوم التوافق الذي يتطلع إليه ماكرون على "تحسين محتمل" بخصوص سن التقاعد الذي يحدده مشروع الإصلاح عند 64 عاما بدءا من 2027 بدلا من 62 حاليا. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.