تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الفاتيكان

بالفيديو: امرأة تفقد البابا توازنه وتثير غضبه

البابا فرنسيس
البابا فرنسيس (رويترز)

اعتذر البابا فرنسيس يوم الأربعاء 1 يناير 2020 قبل صلاة التبشير الملائكي، بسبب عصبيته مساء يوم الثلاثاء31 ديسمبر 2019  حيال امرأة آسيوية أمسكت بذراعه بقوة خلال ملاقاته الحشد في ساحة القديس بطرس.

إعلان

وقال الحبر الأعظم من شرفة تطل على ساحة القديس بطرس "في كثير من الأحيان نفقد صبرنا. وهذا يحصل لي  أيضا. وانا اعتذر على المثال السيء الذي صدر عني البارحة".


وكان مقطع مصور يظهر البابا فرنسيس مساء الثلاثاء مغتاظا بعدما أمسكت امرأة بذراعه بشدة خلال جولة له مع مصلين في ساحة القديس بطرس في اليوم الأخير من العام 2019،مئات آلاف المرات عبر وسائل التواصل الاجتماعي.


فبعدما قبّل الكثير من الأطفال الذين احتشدوا أمام مغارة عيد الميلاد في ساحة القديس بطرس الشاسعة وعندما كان يهم بالابتعاد أمسكت امرأة آسيوية بذراع الحبر الأعظم ودفعته باتجاهها فكاد أن يسقط على الأرض.


وفي حين راحت المرأة تتفوه بكلام غير مسموع، بدت علامات الانزعاج والألم على البابا فرنسيس الذي تمكن من الإفلات من قبضة المرأة من خلال ضربها على ذراعها.


وواصل البابا البالغ 83 عاما والذي يعاني صعوبات في المشي جولته لكنه حافظ على مسافة معينة مع الحشود المتحمسة وقد زال التوتر عن معالم وجهه بعدما التقى أطفالا.

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.